يجب قبول شرطنا بذهاب حكومة بدوي

 عمار بلحيمر

أكد رئيس اللجنة السياسية للهيئة الوطنية للحوار والوساطة عمار بلحيمر أمس بالجزائر العاصمة أن الشعب سيصوت “بقوة” خلال الاقتراع الرئاسي المقبل في حال ترشح شخصيات “كاريزماتية و ذات مصداقية”.

وأوضح بلحيمر خلال منتدى المجاهد أن الشعب سيصوت “بقوة” خلال الانتخابات الرئاسية المقبلة في حال ترشح شخصيات “كاريزماتية وذات مصداقية” لكن “شريطة ضمان اقتراع نزيه وشفاف. وقال أتمنى أن تغادر الحكومة ويُشرع في تلقي الترشحات” مضيفا أن الأمور “تسير بصعوبة ولكن بشكل إيجابي”.

ودعا رئيس اللجنة السياسية لهيئة الحوار والوساطة، عمار بلحيمر، إلى الذهاب بسرعة نحو إجراءات رحيل، حكومة الوزير الأول نور الدين بدوي وقال بلحيمر،” إنه ينبغي قبول الشروط السياسية، التي وضعتها هيئة الحوار وأوضح المتحدث أنه إذا كان تقرير الهيئة الذي تم إيداعه لدى السلطات العليا، لم يطرح موضوع رحيل رئيس الدولة، فإنه بالمقابل اشترط رحيل بدوي وفي هذا الإطار، حمّل بلحمير بدوي وحكومته المسؤولية بـ”قمع الحركات الاحتجاجية”،وقال إنه المسؤول الأول عن التزوير الانتخابي في تشريعيات ومحليات 2017.

 

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك