وكلاء السيارات بين نارين

قالت مصادر مهتمة بسوق السيارات، ان وزارتي الصناعة والتجارة، ما تزالان تمارسان ضغوطا رهيبة على مركبي السيارات من اجل احترام دفتر الشروط، والتقليص من هوامش الربح التي أضرت بالمواطن وعرقلت الحركة التجارية والاقتصادية لسوق هامة، وفي هذا الإطار يعيش بعض الوكلاء بين نارين: نار المقاطعة التي زادت من تعقيد الوضع ونار الحكومة التي تعجل بضبط السوق

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك