وزير التجارة كمال رزيق يؤكد من ورقلة : تدعيم الولاية بـ 04 أسواق جهوية و سوق وطني للتمور

تقرير : احمد بلحاج

  استحداث مناصب شغل جديدة في الفضاءات المفتوحة

قال وزير التجارة كمال رزيق خلال زيارة العمل والتفقد التي قادته لولاية ورقلة أمس السبت ، ان العاصمة المركزية للجنوب الشرقي ستتدعم بأربع  أسواق جهوية للجملة و سوق وطني الوحيد للتمور .


أكد كمال رزيق وزير التجارة ، أن ولاية ورقلة ستتدعم بأربع  أسواق جهوية للجملة للخضر والفواكه ، المواد الغذائية ، المواشي اضافة لسوق وطني للتمور ، مشددا على ان التوظيف من الحارس الى المدير سيقتصر على ابناء الولاية فقط بهدف المساهمة في امتصاص التزايد المقلق لمعدلات البطالة، موضحا في ذات الصدد ان 05 ولايات ستتدعم بأسواق جهوية للخضر والفواكه ويتعلق الامر بولايات تيارت ، بومرداس ، خنشلة أو باتنة بالنسبة لجهة الشرق، اضافة لبشار عاصمة الجنوب الغربي و ورقلة .

حيث يعتبر سوق الجملة للخضر والفواكه بورقلة واحد من بين 07 منشاءات مماثلة على المستوى الوطني ويتربع على مساحة 10 هكتارات قابلة للتوسع الى 20 هكتار ، الذي تجاوزت نسبة الإنجاز 90% ، أين سيوظف حوالي 800 منصب دائم ، وسيستقبل أكثر من 1700 متعامل (تجار الجملة-تجار التجزئة) يوميا ، ويملك فضاء يستوعب أكثر من 450 سيارة يوميا ، وحجم للتبادل يصل إلى 320ألف طن من السلع سنويا ..

وهذا يأمل ممثلو التجار بورقلة و أرباب العمل في استكمال المرافق الناقصة كانجاز غرف التبريد بالإضافة الى ربط السوق بالخدمات مع المدينة النفطية حاسي مسعود وإدماجه في منظومة تجارة المقايضة مع دول الجوار كتونس وليبيا .

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك