هيئة دفاع لوح وسعيد بوتفليقة تطعن في قرار تكييف تهمهم الى جناية

طعنت هيئة دفاع وزير العدل حافظ الأختام الأسبق الطيب لوح وشقيق الرئيس السابق ومستشاره السعيد بوتفليقة في قرار غرفة الاتهام لدى مجلس قضاء الجزائر الذي كيف التهم الموجهة إليهم في قضية التأثير على قرارات العدالة واعوان القضاء على أساس جناية.
ويتابع وزير العدل الأسبق الطيب لوح رفقة كل من السعيد بوتفليقة و المفتش العام السابق لوزارة العدل، ورجل الأعم علي حداد ومحي الدين طحكوت، وكذا زوجة شكيب خليل وأبنائه الحاملين لجنسية جزائرية أمريكية بالإضافة إلى سبعة قضاة بتهم ثقيلة ثقيلة تتعلق بسوء استغلال الوظيفة والتحريض على التحيّز والتزوير في محررات رسمية و التأثير على قرارات العدالة التي تصدر أحكام باسم الشعب الجزائري وعرفت العدالة في وقت وزير العدل السابق العديد من التجاوزات حيث استغلت كأداة لبسط قرارات تعسفية من قبل الزمرة الحاكمة والمقربة من الرئيس المخلوع عبد العزيز بوتفليقة .
وكان شقيق الرئيس ومستشاره الخاص سعيد بوتفليقة قد أدين من قبل المحكمة العسكرية للبليدة فيما توبع وزير العدل السابق الطيب لوح من قبل محكمة البليدة في قضية فساد وتعسف في استعمال السلطة كشاهد في القضية المتابع فيها المدير العام الأسبق للأمن الوطني عبد الغاني هامل ومدير أمن ولاية الجزائر
عطارب

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك