نوفمبر يجمع شمل الجالية الجزائرية المقيمة في الإمارات

تخليدا لذكرى الثورة التحريرية المباركة وما تكتسيه من أهمية لدى الشعب الجزائري واحتفالا بها، أحيت الجالية الجزائرية المقيمة في الإمارات حفلا للذكرى 65 لاندلاع ثورة الفاتح من نوفمبر المجيدة.

الحفل كان من تنظيم ومساهمة مجمع العمراوي ومطعم هناء وكذا صفحة جزائريون في الإمارات، إضافة إلى أكاديمية المجتمع المدني الجزائري، حيث كان من مجمل نشاطات هذا الإحتفال، تضمن مسابقة للأطفال، وكذا حفل عشاء، وتخللها عدة نشاطات للجالية.
كانت بداية برفع النشيد الوطني، وترحم على أرواح الشهداء الطاهرة، وهذا بحضور القنصل الجزائربي بدبي، ومختلف اطياف الجالية المقيمة.
رحم الله جميع أرواح شهداء الثورة التحريرية المجيدة وجعل مثواهم الجنة.

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك