نادي الصحافة بالبويرة ينظم زيارة إلى ضريح تاكفاريناس

 

بمناسبة يناير نظم أمس نادي للصحافة والإعلام بالبويرة بالتنسيق مع مركب ديوان الرياضات وبإشراف والي الولاية زيارة إلى ضريح القائد الأمازيغي “تاكفاريناس” المتواجد ببلدية الحاكمية جنوب عاصمة الولاية، وتأتي هذه الخرجة تزامنا مع الاحتفالات الرسمية برأس السنة الأمازيغية “يناير” حيث قدم كل من رئيس النادي “عمر رميلي” و الأستاذ “بوعلام هبول” نبذة عن هذا البطل ومختلف المعارك والبطولات التي خاضها واستشهاده بهذه المنطقة و رصيد ثري من المعلومات التي يجهلها الكثيرون عن هذه الشخصية التاريخية ، ومن جهته ثمن رئيس دائرة سور الغزلان هذه المبادرة التي تساهم في تعريف الأجيال الصاعدة بالتاريخ العريق الذي تزخر به بلادنا التي تحتفي بيناير في جو اللحمة والأخوة بين الشعب الواحد بثرائه وتنوعه الثقافي واللغوي ، فيما وجه رئيس بلدية الحاكمية نداء إلى السلطات ومديرية الثقافية من أجل ترميم هذا الضريح المهمل منذ سنوات ليصبح معلما تاريخيا يزوره السواح ما يعود بالفائدة على المنطقة والولاية ككل . أحسن مرزوق

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك