نادي الشعر الثوري بمتحف المجاهد بباتنة يحتفي بعيد الثورة

 

احتضن أمس نادي الشعر الثوري بمتحف المجاهد بمدينة باتنة أمسية شعرية تزامنا مع الاحتفالات المخلدة للذكرى 66 لاندلاع الثورة التحريرية المجيدة أول نوفمبر ، حيث أبدع الشعراء والأدباء المشاركين على غرار شعبان ليديا ، جهيدة علاق، فطيمة بوزيد، تبصرة ذياب وغيرهم بأحلى القصائد والاشعار الممجدة لثورة نوفمبر العظيمة والتضحيات الجسام للشهداء الذين دفعوا النفس والنفيس من أجل جزائر حرة ومستقلة ، كما قدمت ضيفة الشرف بالمناسبة الروائية الصاعدة “جوهرة بوهذبة” روايتها “الوحش البشري” الصادرة عن دار خيال والتي جسدت فيها الظواهر الإجتماعية التي نعيشها في واقعنا اليومي ، وفي السياق أكدت رئيسة النادي الأستاذة “عبلة نويوي” في تصريحها ليومية “الوسط” أن هذا النادي الأول من نوعه عبر المتاحف الوطنية يهدف إلى تلقين التاريخ عن طريق الأدب وترسيخ الروح الوطنية لدى الأجيال الصاعدة وكذا توثيق تاريخنا المجيد بطبع دواوين شعرية و قصص عن نضال الشخصيات التاريخية وتدوين الشهادات الحية وتحويلها إلى قصص، ودعت محدثتنا الجميع للمساهمة في تحقيق هذه الاهداف وضرورة تعميم مثل هذه النشاطات في كل المتاحف ودور الثقافة عبر ولايات الوطن .هذا وقام أعضاء النادي بتكريم الأستاذة” عبلة نويوي” بعد حصولها على لقب سفيرة الأمل والسلام العالمي ونظير جهودها في خدمة الثقافة وتشريفها لمتطقة الأوراس .

أحسن مرزوق

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك