منظمة أرباب العمل تصطف في صف تبون

وصفت حداد وسيدي سعيد بالعصبة المشوشة:

دعت المنظمة الوطنية لأرباب العمل والمقاولين، السلطات العليا في البلاد إلى ضرورة اتخاذ اجراءات تأديبية صارمة ضد علي حداد وعبد المجيد سيدي سعيد، واصفين إياهما بالعصبة المشوشة، مؤكدة أنها تساند كل القرارات الأخيرة التي اتخذها الوزير الأول عبد المجيد تبون، التي تعد تمهيدا لبرنامج رئيس الجمهورية.

وحسب بيان تحصلت الوسط على نسخة منه، فإن المنظمة المنظمة الوطنية لأرباب العمل والمقاولين، أكدت أنه يجب استرجاع العقارات الفلاحية والسياحية والصناعية من المستفيدين منها في اطار الامتياز لعدم إنجاز المشاريع المسطرة،  من طرفهم في الآجال المحددة لذلك،  داعية إلى  ضرورة إعادة النظر ف قانون العمل بصفة عامة والقانون المتضمن لكيفيات ممارسة الحق النقابي بصفة خاصة، ولم تتوقف المنظمة عند هذا الحد حيث أوضحت أنه يجب إعادة النظر في كيفية توزيع مناطق النشاط على مستحقيها مع تحديد شروط الاستفادة منها وفق شروط واضحة، وضرورة اصلاح المؤسسات المالية والبنوك وكذلك المنظومة المالية والجبائية والضرائب والرسوم،  أما المطلب المهم الذي قدمه ذات المصدر  فيتمثل في ضرورة  إعادة النظر في شروط وتشكيلة الثلاثية.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك