مسؤولي الصحة والوقاية بتمنراست جاهزون للتصدي للكورونا

تسخير 45 سرير كمركز الحجر الصحي

  •  الحالة المشتبه فيها لا تستدعي القلق 

 

كشفت مديرة الصحة و السكان لولاية تمنراست سميرة إفران ، أنه تم تسجيل حالة واحدة مشتبه إصابته بوباء الكورونا ، موضح أنه تم ضبط كافة الإجراءات الاحترازية للوقاية من انتشار هذا الداء الفتاك .

أكدت مديرة الصحة والسكان بولاية تمنراست إفران سميرة في تصريح صحفي خصت به يومية “الوسط” عن تسجيل مصالحها لحالة واحدة مشتبه في اصابتها بالكورونا تعود  لطالب جامعي يدرس بجامعة البليدة كانت عليه بعض الأعراض أدخل يوم السبت الماضي المستشفى كإجراء إحترازي.

من جهة ثانية أكد رئيس مصلحة الأمراض المعدية بمستشفى مصباح بغداد بعاصمة الولاية تمنراست الدكتور الياس أخاموك  في تصريح له أن الحالة المشتبه فيها الوحيدة لحد الساعة أعراضها تبدوا نزلة برد في إنتظار الرد الرسمي من معهد باستور ، هذا الأخير قال عنه محدثنا أنه  المخول بإعطاء النتائج الرسمية ، مؤكدا في ذات الصدد تخصيص قاعتين20 سرير في مصلحة طب النساء و 45 سرير موزعة على مستوى الولاية و في حالة تفشي المرض أوضح رئيس ذات المصلحة أنه  ستكون هناك هياكل سيتم استغلالها كمؤسسة الأمراض العقلية الجديدة المتوفرة على120 الجاهزة والتي لم تدشن بعد و 23 سرير مبدائياً جاهزة للتكفل بالمصابين .

من جهة ثانية أكد الدكتور ليزيدي نبيل رئيس مصلحة الوقاية  بأن الإجراءت تمثلت في تنصيب خلية أزمة برئاسة مديرة الصحة والسكان وفيها جميع الأطراف بما فيها مصلحة الأمراض المعدية والاستعجالات الطبية والمخبر والصيدلية بالنسبة للمعدات ، مضيفا في نفس السياق إمكانية  معالجة حوالي 200 حالة محتملة حسب الوسائل المتوفرة لدينا وفي حالة تفشي الوباء ستكون هناك حالة طواريء وستتدخل عدة جهات ولحد الساعة الحالات المصابة في الجزائر كانت مستوردة لمغتربين أومن كان لهم إحتكاك بهم كما كما بوضع فرقة مختصة لمراقبة القادمين بالطائرات في تمنراست وعين صالح وفرق في المعابر البرية في تين زواتين وعين قزام وعقبة الحجاج وإينغر كما قامت مصالحه بتنشيط حصص إذاعية لفائدة المواطنين وتوزيع مطويات على مستوى المطار وعلى المسافرين بالتنسيق مع مديرية النقل ويوم مفتوح في الجامعة ودرس نمودجي لمديرية التربية، وأيام تحسيسية تكوينية لفائدة الأطباء.

شيخ مدقن

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك