محكمة واد رهيو بغليزان تدين الشرطي المتسبب في اندلاع احتجاجات بسنة سجن

بقلم باية عطار

أدانت محكمة وادي رهيو  في ولاية غليزان، عون الشرطة (س.ع) المتسبب في مقتل شاب إثر حادث مرور والذي تسبب بدوره في اندلاع احتجاجات في شهر سبتمبر الفارط , بسنة سجنا منها 6 أشهر غير نافذة بتهمة القتل الخطأ والجروح الخطأ.

تجدر الإشارة أن حادث المرور، وقع ليلة 18 سبتمبر في حدود الساعة التاسعة والنصف على مستوى المخرج الغربي لمدينة وادي رهيو على الطريق الوطني الوطني رقم 04 الرابط بين غليزان والشلف، بين شرطي مستفيد من راحة على متن سيارته الخاصة، وشابين يبلغان من العمل 15 و24 سنة، كانا على متن دراجة نارية نتج عنه وفاة الأول وإصابة الثاني بجروح , واندلعت إثر ذلك أحداث عنف في مدينة وادي أرهيو تسببت في سقوط قتيلين، وعدة جرحى وتخريب لممتلكات عمومية.

بابة ع

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك