فرعون: خوصصة بريد الجزائر خط أحمر

بريد الجزائر مؤسسة عمومية بامتياز وزيرة البريد

أكدت وزيرة البريد و تكنولوجيات الإعلام و الاتصال هدى ايمان فرعون اليوم الأحد في حديث للإذاعة الوطنية أنه ” لا يمكن بأية حال من الأحوال خوصصة” مؤسسة بريد الجزائر في هذا الشأن صرحت الوزيرة أن ” بريد الجزائر مؤسسة عمومية بامتياز و لايمكن بأية حال من الأحوال خوصصتها لأنها تعد احد رموز سيادة الدولة” كما أكدت تقول ” لا يمكن خوصصة مؤسسة بريد الجزائر التي تكمن مهمتها في تسيير الحسابات الجارية البريدية لملايين الجزائريين و تسليم رسائلهم و طرودهم” و بهذه المناسبة  أشادت الوزيرة بالحصيلة ” الايجابية” لبريد الجزائرخلال سنة 2016 بتحقيق ربح يفوق 8 ملايير دج  مقارنة بسنة 2015 حيث بلغ 5ر7 مليار دج من جهة أخرى  أشارت فرعون الى أنه في سنة ” 2016 قدرت خزينة بريد الجزائر ب 50 مليار دج بحيث تجاوزت لأول مرة كتلة الأجور”.كما وصفت ” بالناجع” التحصيل الذي حققته مؤسسة بريد الجزائر لمستحقاتها المقدرة ب 13 مليار في ظرف سنة واحدة و صرحت الوزيرة أن ” هذه الحصيلة تعد ايجابية فيما يخص جانب الخدمات المالية البريدية غير أنه يبقى متباينة في النشاطات الأخرى على غرار تسيير البريد و الطرود البريدية” و حسب قولها فان المؤسسة ” يجب عليها أن تتطور و أن تحقق ما لا يقل عن 5 إضعاف الربح شريطة إعادة هيكلة و تفعيل خدمات البريد و الطرود البريدية”و أضافت تقول ” انها مهمة صعبة و معقدة لكنها ممكنة و ضرورية يجب أن نعكف على تحقيقها خلال سنة 2017″ و ترى المسؤولة أنه يجب على مؤسسة بريد الجزائر أن تتكيف مع التكنولوجيات الحديثة من خلال استحداث التجارة الالكترونية قريبا و أردفت تقول ” نمضي اليوم نحو الرقمية حيث ستشكل التجارة الالكترونية فرصة بالنسبة لبريد الجزائر لتوسيع نشاطاته من خلال اقتراح تسليم الطرود التي يتم شراؤها عبر الشبكة” و بخصوص البطاقة الجديدة للدفع الالكتروني “الذهبية” أشارت السيدة فرعون إلى تسليم  700000 بطاقة منذ إطلاقها في ديسمبر 2016 كما أضافت ” سيتم إلى غاية جوان القادم توزيع 5 ملايين بطاقة من هذا النوع على زبائن بريد الجزائر” مشيرة إلى أن ” هذه البطاقات ستكون عملية على مستوى آلات توزيع الأوراق البنكية بمجرد استلام أصحاب البطاقات الالكترونية القديمة الجاري العمل بها حاليا بطاقاتهم الجديدة”.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك