فرحات وبونجاح هدافان وبن ناصر ممررا حاسما

الدوليون الجزائريون يتألقون في مختلف الدوريات الخارجية

تألّق المحترفون الجزائريون بشكل لافت خلال المباريات التي خاضوها أول أمس عبر مختلف الدوريات الأوروبية والعربية التي ينشطون فيها، وكان لاعب نادي ميلان الايطالي أحد أحسن اللاعبين البارزين على أرضية الملعب خلال اللقاء الذي خاضعه مع ناديه أمام نابولي لحساب الجولة الثامنة، حيث عاد بفوز ثمين من مدينة الجنوب الايطالي بثلاثية لهدف وساهم متوسط ميدان التشكيلة الوطنية في الفوز بعدما منح تمريرة حاسمة في اللقاء سجل عبرها زميله بيتر هاوجر الهدف الثالث لتشكيلة “الروسونيري” بعد ثنائية كان وقعها اللاعب السويدي ابراهيموفيتش، ونال بن ناصر الإشادة أين قدم مباراة رائعة واصل من خلالها التأكيد على تواجده في أفضل حالاته والتحول ليصبح أحد لاعبي وسط الميدان في العالم، حيث نال ثاني أحسن تنقيط في المباراة بعد زميله ابراهيموفيتش، بينما اكتفى مواطنه فوزي غولام بالبقاء على كرسي احتياط نابولي على مدار التسعين دقيقة.

من جهته، كان المهاجم بغداد بونجاح حاسما في المباراة التي خاضها مع ناديه السد أمام العربي لحساب الجولة السادسة من دوري نجوم قطر، حيث تمكّن من الوصول إلى الشباك عبر مساهمته في الفوز العريض لتشكيلة “الزعيم” برباعية لهدف، وكان رأس حربة الخضر افتتح باب التسجيل بعد مرور 28 دقيقة، حيث تواجد امام القائم ولم يترك أي فرصة لحارس المنافس.

في المقابل، قدّم زين الدين فرحات مباراة كبيرة رفقة فريقه نيم الذي واجه نيس ضمن الدوري الفرنسي حيث كان وراء الهدف الوحيد في المباراة بفضل تمكنه من الاستفادة من ركلة جزاء في الدقيقة 62 من اللقاء بعدما قام بمراوغة احد المدافعين وقام بجسر صغير أمامه قبل أن تتم عرقلته واحتسب له الحكم ركلة جزاء قام زميله ريبارت بنجاح في المرمى، ونال فرحات أحسن تنقيط أين تم اختياره رجل اللقاء، بينما دخل مواطنه وزميله في نيم كريم عريبي احتياطيا ولعب آخر عشر دقائق قدم خلالها أداء موفق ضيع خلاله تسجيل الهدف الثاني لنيم.

عيشة ق.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك