فتح 72 خط جديد لنقل المسافرين وترخيص 660 مركبة

المدير الولائي للنقل بالجلفة

بقلم: شيلالي وليد

 

حذر مدير النقل لولاية الجلفة “يعلي منير”، كافة المتعاملي النقل العمومي والأشخاص ومستعملي سيارات الأجرة والناقلين الخواص من الزيادة في أسعار النقل، وقال في حديثه “لجريدة الوسط” ان الزيادات في أسعار الوقود لا علاقة لها برفع تسعيرة النقل مذكرا أن الزيادات في أسعار الوقود ضئيلة جدا ولا داع لرفع تسعيرة النقل مطمئنا الموطنين في هذا الشأن، ومن يخالف التعليمة سيتعرض المتعامل للعقوبة الإدارية والجزائية، وإلغاء المنحة الخاصة بالتعويض (كوفيد-19)، وأضاف أن أبواب مصالحه مفتوحة لاستقبال الشكاوي.

وكشف السيد ” يعلى منير” عن فتح 72 خط  جديد مابين البلديات منها ( القديد- دويس- عين أفقه- بويرة الأحداب – بنهار) بشرط تكون المركبة او الحافلة أقل من 10 سنوات حسب دفتر الشروط، وهذا لضمان خدمة النقل وسلامة المسافرين حسب ما أوضح  لدى ذات الهيئة، أضاف محدثنا أن مديريته قامت بترخيص 660 مركبة  متنوعة موزعة على مستوى ولاية الجلفة منها  21 خط موزع على محيطات الحضرية التي تخص الجلفة وعين وسارة ومسعد على غرار ما بين البلديات التي إستفادت على الأقل 300 مركبة منها 37 خط مرخص في باقي البلديات والتي ستضمن مردفا في حديثه تغطية خطوط النقل الجديدة عبر التجمعات الريفية وفق دراسة الاحتياجات المعدة  من قبل  ذات المديرية بمعية المتعاملين العموميين والخواص، الذي يرمي لضمان خدمات النقل، وقد حققنا 69 مركبة لحد الأن،  وأوضح ذات المسؤول  أن الأمر يتعلق بالخطوط الرابطة بين كل البلديات، وأضاف بأن هذا الإجراء يستهدف على وجه الخصوص المناطق الظل وهو ما سيسهل التنقل المواطنين وضمان إستمراريتها طوال الأيام السنة وأن هذه الخطوط الجديد ستضاف للخطوط العاملة حاليا.

للإشارة وفي نفس السياق أوضح لنا “سيد المدير” أن ولاية الجلفة الوحيدة التي أستثنيت من عملية التجميد الوطني لأن دفتر المقاعد مرهون بسيارة الأجر إلى حين تحيين مخطط النقل على مستوى الوطني، مضيفا في حديثه أننا رسلنا الجهة المعنية وعلى رأسها السيد والي الولاية حيث طلبنا منه استثناء فتح نشاط السيارة الأجرة وبعض الحافلات و كان الرد بالموافقة.

ومن جهة أخرى كشف ” منير” عن التجاوزات والمخالفات التي أحصتها مصالحه من بداية العملية والمقدرة ب-60 عملية مراقبة ميدانية والتي أثمرت أكثر من 400 مركبة محجوزة داخل المحاشر، ومنها 120 معاقب، وإلغاء   40 رخصة، ومن جانب أخر سجلت مصالحه 4000 مستفيد من منحة (كوفيد-19) والمقدرة ب- “10.000 دج” عشرة الآف دينار جزائري : منهم أصحاب المركبة (سائق السيارة الأجرة وسائق الحافلة والقابض والمناوب وأيضا أصحاب مدارس التعليم السياقة المستغل والممرن).

في سؤالنا عن البرتوكول الصحي والتدابير الوقائية الخاصة لمتعاملي النقل العمومي والنقل الحضري وشبه حضري وسيارات الجرة والنقل الخواص، قال “مدير النقل” أننا قمنا بتنظيم إجتماع مع مصالح الأمنية المختلفة وممثلي نقابات قطاع النقل واتحاد الناقلين واتحاد سيارات الأجرة، بمقر مديرية النقل لولاية الجلفة، حيث تم شرح الإجراءات الواجب تنفيذها بعد فتح نشاط سيارات الأجرة الفردية والجماعية و النقل بواسطة الحافلات بالمناطق الحضرية، واهم الإجراءات هي : إلزامية ارتداء القناع الواقي بالنسبة للسائق و للزبون -فتح النوافذ ووضع مادة مطهرة على متن السيارة- تحديد عدد الزبائن بإثنين على الأكثر- إخضاع سيارة الأجرة لعملية تنظيف وتطهير بشكل منتظم.

بالنسبة للحافلات الحضرية والشبه الحضرية: — منع دخول الـمسافرين دون ارتداء القناع الواقي- التطهير الـمنتظم للمقاعد- إقرار فتح النوافذ ووضع مادة مطهرة على متن الحافل- تقليص عدد الـمسافرين بنسبة 50 بالمائة من قدرة استيعاب كل وسيلة النقل- إخضاع الحافلة لعملية تنظيف وتطهير بشكل منتظم- تنظيم ضرورات التباعد الجسدي.

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك