علي حداد: 18سنة حبس وصادروا منزلي العائلي.. أطفال بعمر 30 شهر “راهم في الشارع”

لم يتمالك علي حداد نفسه ولا حتى غيضه حيال القرار الذي أصدرته محكمة سيدي امحمد في حقه، إثر إدانته بـ18سنة سجنا نافذا مع مصادرة جميع ممتلكاته.

إذ تذكر علي حداد هذا الحكم والمصير المرير الذي تجرعته عائلته بعد مصادرة جميع الممتلكات بما فيه المنزل العائلي.

وبعد سؤال القاضي عن المشاريع والعقود الممنوحة له، بحيث راح علي حداد وبنبرة قوية امتزجت بالحزن والغيض يخاطب القاضي قائلا:”سيدي الرايس 18سنة حبس مع مصادرة جميع ممتلكاتي ونزيد نعوض كل المشاريع حتى الأجانب كيفاش c’est pas possible” ،ليرد عليه القاضي مطمئنا إياه بهذا القول.
القاضي : لا تقلق حداد واصل الإجابة عن سؤالي.
حداد: والله اتركني أتكلم في هذه النقطة هذا المبلغ الذي قالوا امتيازات للعقار الصناعي والفلاحي.

وأضاف حداد أنا عملت لسنوات ووالدي عمل منذ 1962 مستعد تقدر تحكم علي 130سنة.
القاضي لحداد: تتحدث عن الحبس ممكن وكلاء الجمهورية أو غيرهم لا يزورون الحبس، لكن نحن كقضاة نزوروا السجَون ونعرف قيمة السجن وقيمة الوقائع هكذا حداد حتى تعلم جيدا اننا نعرف السجن جيدا”.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك