صناديق التقاعد توقف منح التقاعد للعشرات من المتقاعدين وفوضى عارمة في مكاتب البريد

بحجة عدم دفعهم لشهادات الحياة خلال فترة الكورونا
صناديق التقاعد توقف منح التقاعد للعشرات من المتقاعدين وفوضى عارمة في مكاتب البريد
فجر مئات المتقاعدين فضيحة من العيار الثقيل على خلفية حرمانهم من حقهم في منحتهم الشهرية التي تم توقيفها خلال شهر ماي الماضي بحجة عدم دفعهم شهادات الحياة .
هذا واشار بعض المتقاعدين المحرومين من منحة تقاعدهم في اتصال بالوسط ،أنه في الوقت الذي كانت السلطات تمنعنا من الخروج و إقامة الطوابير أمام البلديات لاستخراج شهادة الحياة التي تستوجب شاهدين وكذا طوابير أخرى أمام مكاتب التقاعد لدفع هذه الشهادات ، تم مفاجئتهم بقطع رواتبهم دون إبلاغهم ، ولما استفسروا لدى صناديق التقاعد أكدوا لهم انهم لم يثبتوا حياتهم ما يجعل الصناديق تقطع منحهم التي ساهموا في صندوقها طيلة شبابهم .
هذا ورغم زهد المبالغ التي يتلقونها شهريا والتي لا تزيد احيانا عن ال15 الف دج وتزامنها مع اقتراب عيد الاضحى المبارك ، هذا واشارت مصادر مقربة ان احد العجزة بعدما تفاجئ بعدم صب اجرته سقط مغشيا عنه في احدى مراكز البريد ، الامر الذي يستوجب فتح تحقيق معمق في الملف من قبل السلطات العليا وتحديد المسؤوليات
محمد بن ترار

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك