شركة صينية معجبة بمهندس جزائري

يدعى "بغريش هلال الدين"

أبدت الشركة الصينية الدولية للإنشاءات الحديدية المحدودة CRCC ، المكلفة بتشييد الطريق السريع الذي يربط بين مدينتين هامتين هما أميزور وسيدي عيش بولاية بجاية رفقة السلطات العمومية المختصة، إعجابها البالغ بتفاني المهندس الجزائري المسؤول عن المشروع بالمنطقة “بغريش هلال الدين” وشركائه الذي انضم إلى CRCC شمال إفريقيا في عام 2019، من منطلق أن تفانيه في العمل المنقطع النظير، جعله في نظرهم مثال “الموظف المثالي” لدرجة وصف حبه لعمله وسعيه لتشييد هذا الطريق الذي يوفر فرصًا تنموية لآلاف المواطنين، و يربط مسقط رأسه بالطرق الرئيسية، بـ”طريق سعادة المهندس هلال وأصدقائه”.

وأوردت الشركة خلال اتصالها مع “الوسط” أن مئات البنائين الجزائريين و صينيين قد عملوا سويا وجنبا إلى جنب ليلا ونهارا لبناء هذا الطريق الاستراتيجي معًا، والذي لم يربط بلدتهم بالطرق الرئيسية في المنطقة فحسب، بل ربط قلوب بعضهم ببعض كذلك، مشيرين بالمناسبة، أن هذا المشروع يأتي في إطار التعاون المتبادل المنفعة بين الحكومتين الصينية الجزائرية، بحيث يبدأ من ميناء بجاية في الشمال ويربط بين الشرق والغرب في الجنوب عبر خمس بلديات على طول 100 كلم، إلى جانب طريق سريع آخر تم انجازه بمشاركة CRCC أيضا، وهو حسبهم ذو أهمية كبيرة لخلق بيئة لوجستيكية سريعة، لتعزيز التنمية الاقتصادية بالمنطقة ككل.

 

مريم خميسة

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك