شاب يفقد بصره على يد جاره الملتحي بسبب ألفاظ بذيئة ببراقي

بعد تفاقم حالة الضحية و تحويل القضية لجناية

تعرض شاب في العقد الثالث من العمر لاعتداء خطير على  يد جاره الملتحي باستعمال عصى خشبية اخترقت عينه و تسببت له في فقدانه بصر عينه اليمنى بسبب تلفظه لكلام فاحش على مسامع عائلة المتهم  من جراء تأثير المشروبات الكحولية التي كان يحتسيها  .

ليمثل المتهم بناءا على هاته الوقائع أمام هيئة محكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء أمس لمواجهة جرم الضرب و الجرح العمدي المفضي لعاهة مستديمة  والتي تعود وقائعه لتاريخ 21 ديسمبر 2010 حين كان الضحية جالسا قرب  منزل المتهم بصدد إحتساء المشروبات الكحولية  وهو التصرف الذي لم يرق للمتهم غير أنه لم يتدخل لحين سماعه له  يتلفظ بكلام فاحش فخرج من منزله و توجه لمكان تواجده  وبيده عصى خشبية قام بضربه بها على مستوى عينه  اليسرى  وهي الضربة التي أدت لسقوط الضحية أرضا ونقله للمستشفى مصطفى زميرلي أين أجريت له عملية جراحية وقدر الأطباء مدة العجز التي لحقت عين الضحية ب15 يوما حول على إثرها المتهم  بناءا على شكوى الضحية على محكمة الجنح قبل أن يتم تحويل مسار القضية لجناية بعد تفاقم أضرار الإصابة التي أصابت عين الضحية والتي استلزمت إجراء عمليتين أخرتين انتهتا بفقدان كامل للرؤية على مستوى العين اليمنى للضحية بعد تمزق الشبكية و استحالة إصلاحها مرفقة بتقارير طبية تثبت مدة العجز الطبي التي قدرت ب60 يوما  ، وبناءا عليه تم تحويل الملف على غرفة الاتهام و تحويل القضية لجناية الضرب و الجرح العمدي المفضي لعاهة مستديمة ، والتي أنكرها المتهم خلال مثوله للمحاكمة و أكد أنه بيوم الوقائع و بعد سماعه للكلام الفاحش الذي كان يتلفظ به الضحية حمل عصى خشبية و نزل لطرده من الحي فتفاجئ به ينزف من عينه اليمنى فنقله لمنزله و أسعفه هناك وعن سبب تصريحات الضحية و إتهامه له فأكد بأنها تعود لنزاع قديم بينهما جعله يتهمه باطلا للإنتقام منه .

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك