زطشي: توقعت إقصاء أحمد أحمد ومتفائل بنجاحي بانتخابات الفيفا

شدد على التطبيق الصارم للبروتوكول الصحي واحترام البرمجة

كشف رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم خير الدين زطشي أن القرار الذي اتخذته الاتحادية الدولية للعبة بخصوص إيقاف رئيس الاتحاد الإفريقي أحمد أحمد كان منتظرا بالنسبة لمسؤولي الفاف، وبرر الأمر إلى كون أن طريقة التسيير الكارثية التي كان يستخدمها الرئيس الملغاشي في الإشراف على الهيئة الإفريقية للعبة المستديرة نبّأت بسقوطه الوشيك وهو الذي حدث مع مرور الوقت وبرهن صحة رؤيتهم للأمور داخل الكاف، أين لم تتاخر الفيفا في إيقاف احمد أحمد خمسة اعوام من مزاولة أي نشاط كروي بتهمة الاستفادة من المزايا واستغلال المنصب.

وفي سياق آخر، أوضح زطشي في تصريح للإذاعة الوطنية أمس انه متفائل بخصوص نجاحه في الانتخابات على عضوية المكتب التنفيذي للفيفا، واعترف المتحدث ان مهمته لن تكون سهلة في مواجهة مترشحين اصحاب خبرة في صورة المصري أبو ريدة وفوزي لقجع، إلا أنه شدّد على ضرورة ضخ دماء جديدة من خلال السعي خلف تغيير الأمور عبر وضع خطة لتجسيد المشروع الذي سوف يدخل به غمار انتخابات المكتب التنفيذي للفيفا.

شدّد المسؤول الأول على الهيئة الكروية ببلادنا على ضرورة الاحترام الصارم للعمل ببنود البروتوكول الصحي لضمان سير أحسن للبطولة الوطنية، حيث اوضح في هذا الشأن بأن هذا الموسم سيكون استثنائي خاصة وانهم اضطروا لإنهاء الموسم الفارط باكرا قبل الآوان وملزمون بالسير وفق المعطيات الحالية، وطاب زطشي من الأندية احترام البرمجة خاصة في ظل خوض موسم انتقالي وصعب على جميع الأصعدة في ظل مشاركة الأندية في المنافسة القارية.

عيشة ق.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك