ربط الحدود الجزائرية-الموريتانية بالألياف البصرية

اشرفت وزيرة البريد والاتصالات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيات والرقمنة، إيمان هدى فرعون اليوم الثلاثاء بتندوف على تدشين مشروع ربط الحدود الجزائرية الموريتانية بشبكة الالياف البصرية في اطار استكمال الشطر الاخير من الالياف البصرية الرابط بين تندوف و المركز الحدودي ك75 الممتد على مسافة 75 كلم.

وجرت مراسم تشغيل هذا الكابل بحضور السلطات المحلية و كذا المدير العام لاتصالات الجزائر محمد انور عبد الواحد.

كما قامت فرعون من جانب اخر بوضع حجر الاساس لمشروع انجاز مركز تقني لاتصالات الجزائر على مستوى هذا المركز الحدودي و هو الهيكل الذي من شانه “ان يسهل عملية ربط كابل الالياف البصرية مع البلدان الجارة و الافريقية حسبما تمت الاشارة اليه لدى اتصالات الجزائر.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك