حيثيات عامل مهني يتعرض للظلم والحقرة والتهميش ترفع في رسالة إلى رئيس الجمهورية

مراسلة المظلوم تحوز جريدة "الوسط "نسخة منها

رفع السيد مزاري ع عامل مهني بمركز التكوين المهني والتمهين ببلدية الهامل ولاية المسيلة شكوى لدى رئيس الجمهورية ووزير التكوين المهني ووالي ولاية المسيلة من اجل التدخل لوضع حد للظلم والحقرة والتهميش التي تطاله في عهد الجزائر الجديدة رغم الظروف الصعبة التي يمر بها هو وعائلته والجزائر جراء وباء “كورونا”.

وجاء في الرسالة التي تحوز جريدة ”الوسط ” نسخة منها ” حيث أوضحت ذات الرسالة “انه وفي زمان الحجر الصحي من وباء فيروس كورونا تعرض للظلم والحقرة وهذا بعدم صب رواتبه لشهري أفريل وماي 2020 والخصومات التي طالته
وأبرزت الرسالة ” ما لحق بالعامل مزاري ع حيث أوضح انه يعمل منذ أكثر من ست سنوات
أين نجح كعامل مهني صنف اثنين سائق ولكنه لم يمنح هذا المنصب وحول إلى حارس ليلي وهو يعاني من مرض مزمن وحرم من صب شهرين متتاليين بسبب تعسف إداري يقول رغم توصيات رئيس الجمهورية بإعفاء أصحاب الأمراض المزمنة ولما طالب باستفسارات وأسباب عدم صب رواتبه والخصومات وكشوف الرواتب لكن دون جدوى بل والأدهى والأمر لم تصادق عن مراسلاته واستفسارات وشكاويه على الرغم من وجود تعليمة تلزم الإدارة بالمصادقة وحل استفسارات العمال وهو يطالب برفع الغبن عنه ومنحه كامل حقوقه وفي اقرب الاجال .
هواري ب

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك