حمس قد تدعم مرشحا في الدور الثاني للرئاسيات

القيادي في حركة حمس يوسف عجيسة للوسط:

أقنيني توفيق

كشف القيادي البارز في حركة مجتمع السلم يوسف عجيسة، عن أن حمس قد تدعم مرشحا في الانتخابات الرئاسية المقبلة، في حال ما مر هذا الاستحقاق الديموقراطي إلى الدور الثاني، مشيرا إلى أن الحركة ستعقد دورة لمجلس الشورى الوطني من أجل تناول الأحداث بواقعها وبحث إمكانية دعما أحد الفارسين المتأهلين للدور الثاني من هذه الانتخابات.
وأفاد عجيسة أمس الاثنين في تصريح خص به جريدة الوسط، بأن “قرار المكتب التنفيذي لحركة حمس بعدم دعم أي مرشح في الانتخابات الرئاسية ل 12 ديسمبر 2019، جاء انسجاما مع القرار الأول لمجلس الشورى الوطني للحزب، الداعي للمشاركة في هذه الانتخابات من المناضلين دون مساندة مرشح معين”، موضحا بأنه “في حال مرور هذه الانتخابات إلى دور ثاني على إثر عدم حسم صاحب المرتبة الأولى في اقتراع 12 ديسمبر لأكثر من نصف الأصوات المعبرة عنها، فإن الحركة ستعقد دورة لمجلس الشورى الوطني حينها لتناول الأحداث بواقعها وما سيفرزه يوم التصويت ل12 ديسمبر، ويمكن أن تتخذ موقفا داعما لأحد الفائزين بالدور الأول”.
وأضاف نفس المتحدث بخصوص إمكانية مقاطعة التصويت، بأن “قرار عدم دعم أحد المرشحين الخمسة في 12 ديسمبر 2019 واضح بالنسبة للمناضلين، ولا يوجد قرار معلن وآخر سري، حيث سيذهبون للتصويت استجابة للقرار الأول لمجلس الشورى الوطني الداعم للانتخابات كحل للأزمة الحالية، في حين لن يؤيدوا أحد المرشحين الخمسة في هذا اليوم” حسبه.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك