حمداني يشدد على ضرورة اشراك كل الفاعلين في مرافقة المنتجين المحليين

أكد وزير الفلاحة و التنمية الريفية, عبد الحميد حمداني على أهمية اشراك كل الفاعلين من بينهم المجتمع المدني في مناقشة المسائل المتعلقة بإعداد آليات مرافقة المنتجين المحليين, حسب ما أفاد به بيان للوزارة
وجاء هذا التأكيد خلال اللقاء الذي جمع الوزير حمداني امس بأعضاء المكتب الوطني للجمعية الوطنية للتجار والحرف حيث ناقش معهم عدة مسائل لها علاقة بالقطاع الفلاحي, حسب البيان الذي نشرته الوزارة على حسابها الرسمي عبر مواقع التواصل الاجتماعي “فايس بوك” و أوضحت الوزارة انه من بين المسائل التي تمت مناقشتها, تمثيل هذه الجمعية في المجالس المهنية للشعب الفلاحية وكذا تثمين المنتوج الفلاحي وبعد الاستماع لانشغالات وكذا اقتراحات اعضاء الجمعية , أكد الوزير على أهمية اشراك كل الفاعلين من بينهم المجتمع المدني في مناقشة المسائل والقضايا المتعلقة بإعداد وصياغة آليات المرافقة والدعم والقرارات المتخذة لفائدة المتعاملين المهنيين والمنتجين الوطنيين
يذكر انه تم في نهاية شهر اوت الفارط تنصيب خلية الاصغاء والتوجيه على مستوى الوزارة لمتابعة انشغالات مهني القطاع و توجيههم وذلك في اطار محاربة البيروقراطية وتقريب الادارة من المهنيين. و تعنى هذه الخلية بانشغالات مختلف المهنيين بما في ذلك الفلاحين والمربين والمستثمرين ومختلف المتعاملين الاقتصاديين, وكذلك الشركاء الاجتماعيين و المجتمع المدني و الباحثين والجامعيين و كافة المتدخلين و الفاعلين في القطاع الفلاحي

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك