حل الانسداد وتشكيل المجلس الشعبي البلدي لتميمون

بعد تدخل أطراف لتقريب وجهات النظر

أخيرا توصل أعضاء المجلس الشعبي البلدي لبلدية تيميمون شمال ولاية أدرار  إلي حل توافقي بعد صراع وانسداد منذ الإعلان عن نتائج المحليات الماضية وبعد تدخل عدة أطراف من المجتمع المدني واعيان المنطقة ووالي ولاية أدرار والوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية لتيميمون بغية تغليب المصلحة العامة وطي الصراع الحزبي والإلمام بثقة المواطن فيهم  وعليه تم أول أمس الخميس من عقد اجتماع أعضاء المجلس الشعبي البلدي بمقر البلدية واتفقوا على توزيع المهام وإعلان مداولة التشكيلة الرسمية للمجلس بقيادة رئيس البلدية السيد عبد القادر نقار من حزب حركة مجتمع السلم كما تم توزيع النواب واللجان والمندوبين على مختلف  ممثلي التشكيلات السياسية في أجواء سادها الهدوء اين اجمعوا بضرورة النظر إلي المصلحة العامة بغية الانطلاق في خدمة المنطقة وسكانها الذين يأملون الإجابة على عدة انشغالات وتحقيق الوعود التي أطلقوها عليهم خلال حملتهم الانتخابية لهذا المجلس البلدي

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك