حبس مستشار للمدير العام لمجمع سونطراك

في قضية فساد تخص مصفاة أوغيستا

أمر قاضي التحقيق لدى محكمة بئر مراد رايس مساء الخميس بإيداع  مستشار الرئيس المدير العام  لمجمع سونطراك  أحمد الهاشمي امازيغي  في قضية فساد تخص تبديد اموال عمومية  ومنح امتيازات  غير مبررة  وسوء استغلال الوظيفة ، اثر التحقيقات التي سبق  لمصالح درك باب الحديد وحققت فيها والتي تخص فضائح سونطراك  في عهد المدير السابق  عبد المومن ولد قدور.

القضية وحسب مصادر مؤكدة من المحكمة فأن هذا الملف الأول الذي يخص صفقة  اقتناء  المصفاة أوغيستا  الايطالية والتي  سبق وأن حققت فيها  فصيلة الدرك الوطني لباب الحديد والمتورط فيها رفقة امازيغي محمد الهاشمي ، المدير العام  الأسبق  عبد المومن ولد قدور ، هذا ويعد هذا الملف من بين عشرات الملفات التي تم فتحتها مصالح الدرك الوطني والتي تم فيها نهب الملايير في صفقات مشبوهة  من بينها التنازل عن 11نزاعا لسونطراك ومنح  بعض الحقول في مشاريع نفطية بصحراء الجزائر  التي كانت سوناطراك  على وشك الفوز بها في المحاكم الدولية ، وفي مقدمتها قضية مع شركة توتال الفرنسية  وأخرى مع ريبسول الاسبانية  ،  ومنحهما الأرباح بأثر رجعي بدعم من ولدقدور كما تم تعويض الشركتين بحقول في تينفوي إلى جانب إعادة  تجديد عقد الشركة الاسبانية في حقول عين أميناس ل20 سنة أخرى  بصيغة التراضي ودون اللجوء إلى المزايدات المنصوص عليه في القانون  الأمر الذي أدى  إلى تراجع الإنتاج لأقل من مليون برميل يوميا  بالإضافة إلى عشرات  ملفات التسيير والصفقات المشبوهة التي أدت إلى  تبديد ملايير الدولارات  في صفقات مشبوهة والتي تمت بطرق  غير سوية ما جعل مصالح الدرك الوطني تقف على حقيقتها  بعد التدقيق فيها  وإحالة الأطراف إلى القضاء بداية من ملف صفقة لاقتناء المصفاة الايطالية أوغيستا التي تعتبر بوابة  القضايا التي تحال إلى القضاء .

 

محمد بن ترار

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك