حبس شخصين ووضع آخر تحت الرقابة القضائية بالمسيلة

في قضية فيديو مستشفى سيدي عيسي

 تمكنت قوات الشرطة التابعة لأمن دائرة سيدي عيسى بأمن ولاية المسيلة من توقيف 03 أشخاص تورطوا في قضية اقتحام المؤسسة الاستشفائية،ونشر معلومات مغلوطة عبر الفيسبوك،وإهانة هيئة نظامية،والمساس بحرمة الموتى، وقائع القضية بدأت على إثر تداول مقطع فيديو عبر صفحات التواصل الاجتماعي “فيسبوك” يبين تصوير جثة متوفي من داخل مصلحة الحجر الصحي لمرضى كوفيد 19 بمستشفى سيدي عيسى، وبالتنسيق مع النيابة المحلية تم فتح تحقيق في القضية والتوصل إلى مصور الفيديو وناشره، أين ضبط بهاتفه بعد توقيفه أربعة تسجيلات فيديو مصورة من داخل ذات المصلحة، وفي ذات الإطار تم التوصل إلى هوية شركائه وتوقيف اثنين منهم فيما بقي الثالث في حالة فرار، التحقيقات بيّنت قيام أحد المشتبه فيهم بالدخول إلى المصلحة عبر السياج الحديدي الخارجي، كما أن محتوى الفيديو يحمل أنباء مغرضة من شأنها المساس بالنظام العام والأمن العمومي ، وأصحابه قاموا بتعريض حياة الغير والسلامة الجسدية للخطر خلال فترة الحجر الصحي، مع إهانتهم لهيئة نظامية و التهديد بالاعتداء، وكذا المساس بحرمة الموتى وتدنيس جثة، وبعد استكمال كافة الإجراءات تم تقديمهم أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي عيسى من أجل التهم المذكورة آنفا، الذي بدوره أحالهم على قاضي التحقيق الذي أمر بإيداع اثنين منهم بمؤسسة إعادة التربية بسيدي عيسى فيما وضع المشتبه فيه الثالث تحت الرقابة القضائية.

 

عبدالباسط بديار

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك