جيل جديد يدعو الى المشاركة بقوة في استفتاء تعديل الدستور

مع ترك الاختيار بين نعم او لا

قرر حزب جيل جديد المشاركة في الاستفتاء على تعديل الدستور المقرر يوم 1 نوفمبر، تاركا حرية الاختيار لمناضليه في التصويت بـنعم أو لا على اول مشروع سياسي يلتزم به رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون
وأوضح المكلف بالإعلام بحزب جيل جديد حبيب براهمية أن الحزب قرر المشاركة في استفتاء تعديل الدستور دون التوصية بالتصويت بـنعم أو لا حيث سيكتفي بمرافقة الحملة الانتخابية عن طريق المساهمة في شرح مواد الدستور للمواطنين واعتبر جيل جديد أن النسخة المعروضة تتضمن إيجابيات، خصوصا في مجال تدعيم مجال الحريات كما تتضمن موادا محل تردد فيما تعلّق بتوازن السلطات والفصل فيما بينها.
وسيعمد جيل جديد لشرح مواد الدستور خلال فترة الحملة الانتخابية دون المشاركة فيها رسميا، ذلك أن السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات تشترط في الأحزاب المشاركة في الحملة حيازة كتلة برلمانية، في حين أن جيل جديد دون نواب على مستوى غرفتي البرلمان.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك