جريمة قتل شنعاء في سطيف

إهتزت صبيحة اليوم مشتة أولاد الخامس ببلدية بيضة برج ولاية سطيف على وقع جريمة شنعاء راح ضحيتها كهل في العقد الرابع.

وإرتكب  الجريمة  شاب عشريني، كما أن الضحية هو من بادر بإطلاق النار على الشاب بسلاح تقليدي.

ليسنفر الشاب ويحمل سكين من المطبخ راكضا خارج المنزل تحت وابل من طلقات النار.

وأكد نفس المصدر أن الضحية لم يكن ينوي إصابة الشاب بقدر ما كان ينوي إفزاعه، لكن ردة الفعل من طرف الشاب الجاني كانت عنيفة.

وعندما وصل إلى الضحية وهو يستبدل الخراطيش طعنه عدة طعنات أرادته قتيلا.

من جهتها فتحت مصالح الدرك الوطني كتيبة عين ازال تحقيق معمق حول تفاصيل الجريمة التي لاتزال أسبابها مجهولة.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك