جراد : نُثمّن استعداد الطرف التركي في توسيع رقعة الإستثمار بالجزائر

أكد الوزير الأول، عبد العزيز جراد، أنمنتدى الأعمال الجزائري التركي الذي انعقد اليوم بالجزائر خرج بإجماع أن عدد هاما  من الإتفاقيات بلغ من النضوج ما يسمح  بتوقيعها  وتطبيقها في اقرب الآجال

وذكر جراد في كلمة القاها في ختام المنتدى الذي حضره لبرئيس التركي طيب رجب أردوغان بفندق شيراتون أن الاتفاقيات المبرمة بين الطرفين تشمل  مجالات ترقية وجماية الاستثمارات المتبادلة وحماية المستهلك ومراقبة نوعية المنتجات والخدمات  والعمل والتشغيل والضمان الاجتماعي بالإضافة إلى مذكرة تفاهم في مجال البحث العلمي والتكنولوجي التي نوليها أهمية خاصة.

وتابع الوزير لاأول: “تنتظرنا ورشة كبيرة سنشرع فيها من اجل وضع تاطير جديد لعلاقتنا التجارية ضمن الية تكثف حجم التبادل ما يخدم مصلحة البلدين”.

وأكد جراد بأن الجزائر على راسها رئيس الجمهورية تثمن استعداد الرئيس التركي والشركات التركية للاستثمار في الجزائر للمساهمة في التنمية الشاملة وستعمل الحكومة ممن جهتها على توسيع التعاون في مجال هذا المجال

🔴🔴#يحدث_الآن | #الجزائر 🇩🇿🇹🇷
#اردوغان : الجزائر اصبحت تحتل المركز الثالث من حيث إستقطابها للمصانع التركية في العالم
#اردوغان : لا ننظر للجزائر كأنها سوق لمنتجاتنا بل سنستثمر فيها وشراكاتنا توفر للجزائر 5 مليار دولار وتوظف 3 آلاف عامل جزائري

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك