تواتي يدعو للتصويت ولو بالبيضاء

قال أن الانتخاب بقوة هو الحل

دعا رئيس الجبهة الوطنية الجزائرية موسى تواتي من بلدية سيرات بمستغانم، المواطنين الى التوجه للتصويت ولو بالورقة البيضاء، وهي الدعوات التي كثيرا ما توجه مؤخرا، خاصة من أحزاب السلطة، وصلت أول أمس إلى حمس على لسان مقري. وطالب موسى تواتي، أمس، المواطنين الى عدم الاستماع لدعاة المقاطعة، مؤكدا أنه لا يمثل حلا، في حين قال أن الحل يتمثل في قوة الاقبال على التصويت، مطالبا الشعب بالقيام بثورة انتخابية من أجل التغيير وإعادة السلطة إلى سيادة الشعب، مبرزا خلال التجمع الشعبي الذي نظمه في إطار الحملة الانتخابية لحزبه بخصوص التشريعيات القادمة، بأنه حان الوقت لكل الجزائريين والجزائريات للقيام بثورة انتخابية من أجل التغيير، وافتكاك سيادتهم وسلطتهم وجعل من أنفسهم قوة للتغيير بغية إعادة السلطة إلى سيادة الشعب على حد تعبيره، فلا دولة من دون نظام جمهوري يقرر فيه الشعب مصيره في كل المجالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية. كما حدد شروط اختيار ممثل الشعب بأنه يجب أن يضحي من أجل وطنه، والذي يعتمد على العدالة التي هي أساس الحكم، وأن عمل النواب ينحصر في سن قوانين لحماية الشعب، ودعا في ذات الصدد أبناء ولاية مستغانم إلى حسن اختيار من يمثلهم في قبة البرلمان، والتصويت على قائمة الجبهة الوطنية الجزائرية صاحبة الترقيم 1، مشددا على ضرورة إعادة الثقة في أبناء الشعب الجزائري.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك