تعديل سقف التصريح بالعملة الصعبة “فضيحة “

النائب بلمداح نور الدين:

انتقد النائب بالمجلس الشعبي الوطني، عن الجالية بالمنطقة الرابعة، أمريكا، روسيا، تركيا وأوروبا عدا فرنسا، بلمداح نور الدين، خلال قراءته لمشروع قانون المالية التكميلي لسنة 2020، ما سمّاه فضيحة تبرير وزارة المالية، لتعديل سقف التصريح عن العملة الصعبة، والذي اعتمدته الحكومة لإقناع النواب بتغيير موقفهم، حيال التصويت بنعم لعودة تسقيف التصريح بالعملة إلى ألف يورو، بعدما كان في حدود خمسة آلاف يورو، في قانون المالية 2020.

وأوضح النائب في مداخلته الكتابية، أن الأسباب التي بررت بها الحكومة إقرار نص هذه المادة 45، وربطها بمحاربة تبييض الأموال، وتمويل الإرهاب غير منطقية، لأن الدول الأميركية والأوروبية ،الأكثر محاربة للظاهرتين، تسقف عدم التصريح بالعملة عند 10 آلاف دولار، مشيرا في ذات الوقت، أن قانون المالية لعام 2020 ، تضمن رفعها إلى حدود خمسة آلاف يورو، غير أنه لم يتم العمل بها منذ جانفي 2020، وبالتالي فمن المستحيل يقول بلمداح، أن تكون هناك دراسة ومعطيات سلبية، لهذه المادة في مدة زمنية جد قصيرة، على حد قوله.

مريم خميسة

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك