تركيا تقدم الاجئين السوريين للامن اليوناني على طبق من ذهب

الأمن اليوناني يطلق النار بشكل عشوائي ضد طالبي اللجوء

التقطت عداسات الكاميرا، الإثنين، مشاهد إطلاق قوات الحرس الحدود اليونانية النار بشكل عشوائي ضد طالبي اللجوء والمناطق المأهولة بالسكان في الجانب التركي بالمنطقة الحدودية بين البلدين.

وأكد نفس المصدر ، أنه بجانب الغازات المسيلة للدموع، والرصاص المطاطي، تلجأ القوات اليونانية بين الحين والآخر إلى استعمال الرصاص الحي لردع دخول طالبي اللجوء إلى أراضيها.

وأوضح أن قوات يونانية أطلقت النار بشكل عشوائي ضد طالبي اللجوء المدنيين، في نقطة قريبة من منطقة مأهولة بالسكان في الطرف التركي.

وأضاف أن المشاهد تظهر تهديد عنصر من القوات اليونانية طالبي اللجوء بـ “قطع الرأس”، عبر إشارته باليد على العنق.

وبدأ تدفق طالبي اللجوء إلى الحدود الغربية لتركيا، منذ 27 فبراير/شباط، عقب إعلان أنقرة أنها لن تعيق حركتهم باتجاه أوروبا.

والأسبوع الماضي، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده ستبقي أبوابها مفتوحة أمام طالبي اللجوء الراغبين بالتوجه إلى أوروبا، مؤكدا أن بلاده لا طاقة لديها لاستيعاب موجة هجرة جديدة.

المصدر : الاناضول

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك