تأجيل محاكمة البرلماني بهاء الدين طليبة

دفاعه ألح على إحضار بشير طرطاق كشاهد

أجلت الغرفة الجزائية بمجلس قضاء العاصمة صبيحة أمس الأحد النظر في قضية استئناف البرلماني السابق، بهاء الدين طليبة ونجلي جمال ولد عباس بطلب من دفاع  المتهم بهاء الدين طليبة للمرة الثانية والذي طالب بحضور بشير طرطاق بصفته شاهد مهم في قضية موكله وهو من يبرئه.

تم تأجيل قضية البرلماني السابق بهاء الدين طليبة ومن معه في قضية تحويل الأموال إلى تاريخ  29نوفمبر الجاري ،وتميز اليوم بتأسس محامون جدد في قضية الفساد المتابع فيها البرلماني السابق بهاء الدين طليبة ضمن هيئة للدفاع  والتي طالبت من هيئة المحكمة، حضور منسق أجهزة  المخابرات الأسبق بشير طرطاق باعتباره شاهدا رئيسيا في القضية وعلى علم بكل صغيرة وكبيرة في الملف  والتهم الموجهة لموكلهم  والتي تصب في خانة الفساد الذي اجتاح حزب جبهة التحرير الوطني خلال التشريعيات الماضية . ويواجه البرلماني المنتخب عن ولاية عنابة  ضمن تشكيلة حزب جبهة التحرير الوطني بتهم  مخالفة التشريع والصرف في حركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج ،والتي سبق وأن أدانته محكمة الجنح بسيدي امحمد بعقوبة 8 سنوات حبسا نافذا برفقة كل رفقة كل من  نجل الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني إسكندر ولد عباس، وبوشناقي خالد الذي أدين بعامين حبس نافذة  في حين ادين الابن الثاني لولد عباس  الوافي غيابيا ب 20 سنة حبسا نافذا مع إصدار أمر دولي بالقبض عليه بنفس التهم اضافة إلى الحصول على مزايا غير مستحقة ،في حين تمت تبرئة محمد حبشي من كل التهم المنسوبة إليه، هذا وأشارت مصادر قضائية أنه من المستبعد إحضار بشير طرطاق للمحاكمة  يوم نوفمبر المقبل.

محمد بن ترار

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك