بن يونس: الإسلام السياسي في الجزائر يلفظ أنفاسه

في ندوة بمقر حزبه

أكد أمس عمارة بن يونس رئيس حزب الحركة الشعبية الجزائرية في ندوة صحفية بمقر حزبه أن تشكيلته حققت قفزة نوعية ونتائج إيجابية بحصولها على 62 بلدية و 68 مقعدا في المجالس الشعبية الولائية في محليات 2017.


 

تأتي في إطار النتائج المحققة خلال الانتخابات المحلية خاصة بالمجالس الشعبية البلدية والولائية لسنة 2017، بالمقارنة مع حصيلة “الأمبيا” الخاصة بمحليات 2012 التي حصلنا فيها على 12 بلدية.

كما أشار بن يونس أن محليات 2017، سمحت ببروز العديد من الأحزاب السياسية في الجزائر والتي مكنت من فرض وجودها في المشهد السياسي الجزائري.

وتطرق أيضا لتراجع الأحزاب الإسلامية في هذه الانتخابات، مشيرا أنه منذ 2012 وهو يرى أن الإسلام السياسي في الجزائر يعيش بداية نهايته.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك