بقاط بركاني يدق ناقوس الخطر

إعادة فرض حجر صحي

لم يستبعد عضو لجنة متابعة ورصد فيروس كورونا، بقاط بركاني إعادة فرض حجر صحي في ظل الارتفاع غير المسبوق للإصابات بفيروس كورونا، في حين حمل المواطن المسؤولية في تفشي الوباء نظرا لعدم إحترامه لتداببر الوقاية ، مثمنا  قرار رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، بتطبيق القانون، على المخالفين للإجراءات الوقائية، من بينها ارتداء الكمامة في الأماكن العمومية.

دق عضو لجنة متابعة ورصد فيروس كورونا بقاط بركاني ناقوس الخطر بخصوص الزيادة الخطيرة في عدد الإصابات بفيروس كورونا،   لافتا بأن ارتفاع عدد حالات الإصابة راجع  إلى عدم احترام التدابير الوقائية، مشيرا إلى أن تراخي المواطنين  و نقص الوعي في تطبيق تدابير الوقاية زاد من انتشار هذا الوباء .

وأبرز المتحدث بأن بؤر جديدة تشهد نشاطا لفيروس كوفيد 19، داعيا  إلى  اتخاذ إجراءات استعجالية لمنع انتشار الفيروس إلى المناطق الأخرى،  لافتا بأن  إعادة  الحجر الصحي يجب أن يكون  على المناطق المنتشرة فيها .
و لفت  بركاني  بأن  المواطن يتحمل جزء من  مسؤولية في ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا، لعدم احترامه للإجراءات الوقائية و التدابير التي أقرتها لجنة متابعة فيروس كورونا لمجابهة هذا الوباء، مبرزا بأنه  رغم الإجراءات الوقائية التي تبنتها الدولة لمجابهة الفيروس،  إلا أن هناك خلل في تطبيق هذه الإجراءات من قبل المواطن الذي لا يحترم لمقاييس الأمان، معبرا عن أسفه من ردود  المواطنين بعد رفع الحجر الصحي جزئيا وإعادة فتح بعض النشاطات، حيث تصرفوا دون احترام الوسائل الوقائية المعروفة.
ودعا المتحدث كل الأطراف للتجند و الصرامة في تطبيق التدابير الوقائية و احترام الحجر الصحي، خاصة فيما يخص أصحاب المحلات التجارية فهم مطالبين بأخذ بتدابير الوقائية على حد قوله .

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك