بعوض النمر يجتاح 24 بلدية بالعاصمة

مؤسسة النظافة الحضرية وحماية البيئة تكشف
بعوض النمر يجتاح 24 بلدية بالعاصمة
سجلت مؤسسة النظافة الحضرية وحماية البيئة لولاية الجزائر تواجد بعوض النمر على مستوى 24 بلدية بالجزائر العاصمة وذلك بعد رصد بؤرها من طرف الفرق الخاصة بمعاينة ومكافحة هذا البعوض, حسبما أفاد به مدير عام ذات الهيئة الولائية.
وأوضح حميمي مصطفى أن المؤسسة خصصت 16 فرقة لمكافحة بؤر بعوض النمر, الخطير على الصحة العمومية, عبر تراب ولاية الجزائر وذلك بعد تسجيل تواجدها عبر 24 بلدية, مشيرا إلى أن عملية ترصد هذه البؤر مازالت مستمرة. وذكر ذات المسؤول أن انتشار هذا النوع من البعوض الخطير سجل على مستوى كل من مقاطعات حسين داي (القبة, حسين داي), باب الوادي (بولوغين, واد قرشي), بوزريعة (الأبيار, بني مسوس), الشراقة (الحمامات), الدار البيضاء (عين طاية, برج البحري, المرسى, برج الكيفان, الرويبة), بئر مراد رايس (بئر خادم ,سحاولة, جسر قسنطينة) وكذا الحراش (باش جراح), درارية (دويرة و بايا حسن, خرايسية, درارية, العاشور), زرالدة (سطاوالي, سويدانية, زرالدة). وأشار ذات المصدر أن ظاهرة إنتشار بعوض النمر في الجزائر العاصمة إنتقلت من 14 بلدية سنة 2016 إلى 22 بلدية السنة المنصرمة ليصل هذه السنة 24 بلدية, ويتم رصد هذه البعوضة الخطيرة من طرف الفرق المختصة بطرق تقنية حيث يتم وضع أفخاخ خاصة عبر كامل إقيلم الولاية تجمع من خلالها معلومات عن يرقاتها ونموها كما يتم تلقي شكاوى المواطنين عبر الخط الأخضر (0560933366), وكذا صفحة المؤسسة التي تتكفل بالرد على إنشغالات المواطنين على الفايسبوك
وأفاد المصدر أنه إضافة إلى إطلاق حملة ولائية لمكافحة البعوض العادي بداية يونيو الجاري (الرش والتبخير الليلي) تم كذلك إطلاق حملة لمكافحة بعوض النمر منتصف يونيو الجاري عبر البلديات التي تأكد إنتشارها أين تم تخصيص فرق مختصة مجهزة بكافة التجهيزات و العتاد الخاص بعمليات التعقيم والتطهير التي تجوب وفق رزنامة زمنية كافة البلديات المعنية للقضاء على بؤر تواجدها حماية لصحة المواطن ومن جهة أخرى أكد ذات المصدر أنه إلى جانب الوقاية يتم تخصيص حملات تحسيسية لغاية شهر سبتمبر المقبل من طرف أعوان المؤسسة بالتنسيق مع مصالح النظافة والبيئة للبلديات لتقديم النصائح حول مخاطر بعوض النمر التي تفضل المناطق الرطبة. وأضاف أن هذا العمل الجواري لمكافحة انتشار بعوض النمر الذي ينشط ما بين شهري ماي ونوفمبر يتم من خلال التنسيق والتعاون مع مكاتب النظافة والتطهير على مستوى 57 بلدية, وتم رصد كافة الوسائل المادية والبشرية لانجاح العملية .
باية ع

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك