بسكرة وشبيبة القبائل يضغطان على زطشي للمشاركة في كأس “الكاف”

ج.ن

يعقد المكتب التنفيذي للاتحادية الجزائرية لكرة القدم، بقيادة رئيسه خير الدين زطشي، اجتماعا حاسما غد الأحد، بحضور رئيس الرابطة المحترفة عبد الكريم مدوار، حيث سيتم الاعلان عن التاريخ الرسمي لانطلاقة الموسم الجديد للرابطة المحترفة الاولى، كما سيتم تحديد الممثل الثاني للجزائر في مسابقة كأس الكاف.

وكان رئيس الرابطة الوطنية عبد الكريم مدوار قد اوضح ان انطلاقة البطولة بتاريخ 20 نوفمبر القادم مجرد اقتراح، وان التاريخ الرسمي سيعرف اليوم، خلال اجتماع المكتب التنفيذي للفاف، علما ان القرار يتخذ بالتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة والتي رخصت للفرق بالعودة الى أجواء التدريبات تحسبا لانطلاقة المباريات قريبا.

واتخذت الرابطة الوطنية المحترفة جميع الاجراءات اللازمة من أجل انطلاقة الموسم الجديد، كما تم ضبط الرزنامة، واوضح عبد الكريم مدوار، في تدخل عبر أمواج الإذاعة الوطنية، أنه لا يمكن بأي حال من الأحوال إنهاء المنافسة في موسم 2021/2020، قبل شهر جويلية المقبل.

وأكد مدوار أن المنافسة ذاتها، ستستمر لتسعة أشهر، نظرا لارتفاع عدد الأندية إلى 20 فريقا بدل 16، ومشاركة بعض منها في المنافسات القارية والعربية.

كما سيحسم المكتب التنفيذي في الممثل الاخير للجزائر قاريا، بين اتحاد بسكرة وشبيبة القبائل، حيث تم وضع العديد من الاحتمالات، وسيتم الفصل النهائي اليوم.

وكان رئيس مجلس إدارة الشركة الرياضية لإتحاد بسكرة فارس بن عيسى، قد تحدث عن كواليس وأنباء تشير الى حرمان الفريق من حقه باللعب بكأس الكونفيدرالية الافريقية، رافضا الامر، خصوصا وان الفريق يستوفي جميع الشروط اللازمة للعب هذه المنافسة بعدما قدما سابقا طلبا رسميا للاتحادية الجزائرية للمشاركة بها، حيث يٌعتبر إتحاد بسكرة هو الفريق الوحيد الذي قدم هذا الطلب.

من جانبه، فان المناجير العام عبد القادر تريعة، تحدث ايضا حول الكواليس والأنباء التي تشير الى حرمان الفريق من حقه باللعب بكأس الكونفيدرالية الافريقية، معتبرا ان بسكرة هي الاحق بالمشاركة القارية.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك