بارادو يسقط في هزيمة مفاجئة أمام حسنية أغادير

الإرهاق واللياقة البدنية تخونان اللاعبين في الميدان

سقط نادي بارادو في هزيمة مفاجئة عندما سقط داخل القواعد أمام الضيف نادي حسنية أغادير المغربي في اللقاء الذي جمع الناديين سهرة أول أمس لحساب الجولة الثانية من دور مجموعات كأس الكاف، والذي انتهى بثنائية نظيفة، بعدما كان النادي المغربي السباق إلى افتتاح باب التسجيل بعد مرور 26 دقيقة على انطلاق المواجهة عبر اللاعب المهدي أوبيلا قبل أن يضيف زميله ياسين رامي الهدف الثاني بعد ثلاث دقائق على انطلاق الشوط الثاني، حيث لم يكن النادي العاصمي في يومه وهو الذي تأثر كثيرا من الوضعية السيئة التي كانت عليها أرضية ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة والذي جرت عليه المقابلة، وسجل بارادو أول هزيمة في ملعبه منذ انطلاق مشاركته في المنافسة الخيرة الأولى في تاريخه وهو لذي تأسس منتصف التسعينيات.
وظهر التعب والعياء على اللاعبين الذين لم يستطيعوا تطبيق طريقة اللعب المعتادين عليها والذين أعاقتهم أرضية الملعب من جهة بسبب الوضعية السيئة التي يتواجد عليها العشب الطبيعي، إلى جانب الإرهاق من الرحلة الشاقة التي قادتها إلى كوت ديفوار، حيث خاص أشبال المدرب الفرانكو برتغالي تشالو سفرية شاقة لمواجهة نادي سان بيدرو الإيفواري نهاية الأسبوع المنصرم ضمن الجولة الافتتاحية من دور المجموعات، والتي كان عاد ممثل الجزائر في كأس الكاف منها بالتعادل، قبل أن يسقط في فخ الهزيمة غير المتوقعة وهو الذي كان تألق بصورة لافتة منذ انطلاقه من الدور التمهيدي لكأس الكاف وأقصى أندية تملك خبرة أكثر منه على غرار الصفاقسي التونسي، لكن اللياقة البدنية من جهة وخبرة لاعبي المنافس حسنية اغادير من جهة أخرى خانت لاعبي بارادو، والذين سوف يوجهون تركيزهم خلال الأيام المقبلة نحو البطولة الوطنية قبل العودة على استئناف مباريات جور المجموعات من خلال استقبال نادي إينيمبا النيجيري في الجولة الثالثة والمقررة بتاريخ 29 ديسمبر المقبل.
عيشة ق

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك