“بابيشا” في صالات السينما المغربية بعد منعه في الجزائر!

اختير من قبل لجنة الأوسكار ضمن الأفلام المرشحة لأفضل الأعمال..

شرعت الصالات السينمائية المغربية منذ أيام في عرض الفيلم الجزائري “بابيشا” للمخرجة مونية مدور بعد منع عرضه في الجزائر أخلاقية ، وتم تقديم العرض ما قبل الأول للفيلم في سينما “أطلس” بالعاصمة المغربية الرباط بحضور فنانين وإعلاميين.

ويحكي الفيلم قصة طالبة جزائرية تحلم بأن تصبح مصممة أزياء، وتتعرض للضغط من قبل متشددين، وتتصاعد الأحداث لتشكل خطراً على سلامتها وحياتها.

والفيلم ممنوع في الجزائر لأسباب أخلالقية ، إذ ألغي عرضه الأول بعدما كان مبرمجاً في 21 سبتمبر الماضي، ثم أُعلن عن تأجيل العرض من دون أسباب واضحة. وكان المنتج بلقاسم حجاج قد قال، في تصريحات لوسائل الإعلام، إن الفيلم يتعرض لرقابة وحظر، وهو ما أيدته المخرجة، حيث تحدثت عبر مواقع التواصل وللإعلام عن منع بتعليمات من السلطات.

في المقابل، لم تصدر السلطات الجزائرية أي توضيحات رسمية حول سبب منع الفيلم، سواء من جانب وزارة الثقافة أو من جانب المركز الجزائري لتطوير السينما المشرف على القطاع. ورغم العراقيل، يواصل الفيلم فرض نفسه من خلال اختياره من قبل لجنة الأوسكار ليدخل سباق الأفلام المرشحة لأفضل الأعمال السينمائية.

وكان رئيس لجنة السيناريو بوزارة الثقافة أحمد بجاوي قد أكد أن فيلم “بابيشا” يستحق أن يمثل الجزائر في مسابقة الأوسكار، لأنه الفيلم الوحيد من بين كل الأفلام التي رشحت باسم الجزائر من قبل لهذه المسابقة الذي يستجيب للمعايير المنصوص عليها في أكاديمية الأوسكار، وهي أن يكون قد شارك في عدد من المهرجانات، ونظمت له عروض تجارية في أمريكا وفي بلد المنشأ لكنه لم يعرض لأسباب غير واضحة حتى الآن رغم أن الجزائر قدمت مبلغ 5 ملايير سنتيم لدعم هذا العمل.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك