الوضع تحت السيطرة و لانعيش موجة ثانية للوباء

عضو اللجنة الصحية رياض ميهاوي:

نفى  البروفيسور و عضو اللجنة الصحية لمتابعة ورصد تفشي فيروس كورونا رياض ميهاوي كل ما ثم تداوله بخصوص أن الجزائر تعيش موجة ثانية من الوباء ، لافتا بأن إرتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا راجع إلى إرتفاع عمليات التشخيص.

أكد البروفيسور و  عضو اللجنة الصحية لمتابعة ورصد تفشي فيروس كورونا رياض ميهاوي بأن الوضع هو تحت السيطرة،  موضحا بأن  أن حالة القلق التي عبرت عنها بعض الأوساط الطبية مردها نقص في وسائل الحماية والوقاية من فيروس كورونا، مؤكدا أن وزارة الصحة تعمل على التكفل بكل انشغالاتهم، والاستعانة بالطواقم التي هي خارج الخدمة لسد العجز في الكوادر الطبية.
ورد رياض ميهاوي على المشككين في الأرقام الصادرة عن وزارة الصحة،  مشددا بأن الأرقام صحيحة فيما يتعلق بالوضعية الوبائية، كاشفا بأن أن الهدف المرجو هو التقليل من عدد الوفيات.
وشدد ميهاوي على ضرورة احترام تدابير الوقاية من الفيروس وفي مقدمتها ارتداء الأقنعة الواقية واحترام مسافة التباعد الاجتماعي، معتبرا أن رفع الوعي والتحسيس بخطورة الوباء سياسهم في احتواء تفشي الوباء في فترة قياسية.
وطالب مهياوي التجار بضرورة احترام اجراءات الوقاية ، لافتا بأن  مسؤولية كبيرة تقع على عاتقهم في حث المواطنين على الالتزام بتدابير السلامة والوقاية.
 في حين  ثمن مهياوي مساهمات جمعيات المجتمع المدني والقطاع الخاص في حملات التوعية وتوزيع وسائل الوقاية لاحتواء الوباء والحد من تفشيه.

إيمان لواس

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك