النقابات تستغرب تخفيض معدل النجاح في البكالوريا

قطاع التربية

       بوديبة: القرار لم يكن منتظرا 

        لعمري زقار: القرار سيفقد قيمة البكالوريا 

       فرڨنيس نبيل: قرار غير صائب أقصى الشركاء الاجتماعيين

       فاتح سريبلي:  لن يتم تجسيد القرار إلا بعد موافقة وزارة التعليم العالي

 

سجلت نقابات التربية تفاجؤها من القرار الأخير لوزارة التربية بخصوص تخفيض معدل النجاح في “الباكلوريا إلى 9 من 20، موضحة بأنه لم يتم استشارتها من قبل الوصاية بخصوص هذا القرار، في حين حذرت من تداعيات وعواقب هذا القرار على الجامعة الجزائرية في مختلف النواحي على غرار مردود التلاميذ واستيعاب الهياكل البيداغوجية، حيث أن القرار سيثقل من كاهل الجامعة في الدخول الجامعي المقبل.

  أعلنت وزارة التربية على لسان المسؤول الأول في القطاع محمد واجعطوط معدل النجاح بكالوريا 2020 حدد ب9/20 ، كاشفا بأن نتائج الامتحانات سيتم الإعلان عنها عما قريب جدا بعد انتهاء المداولات.

 

بوديبة

القرار لم يكن منتظرا ولم  يتم استشارتنا بخصوصه

 

تحفظ الأمين مين الوطني المكلف بالإعلام بالمجلس الوطني المستقل لأسلاك التربية، مسعود بوديبة، من إبداء موقفه من قرار وزارة التربية بخصوص إنجاح التلاميذ الذين تحصلوا على معدل 9 في امتحان شهادة البكالوريا.

أوضح الأمين الوطني المكلف بالإعلام بالمجلس الوطني المستقل لأسلاك التربية، مسعود بوديبة في تصريح خص به “الوسط” بأن المجلس تفاجأ من قرار وزارة التربية القاضي بتخفيض معدل البكالوريا إلى 9 من 20، مؤكدا بأن القرار لم يكن منتظرا ولم  يتم استشارة بالمجلس الوطني المستقل لأسلاك التربية بخصوصه.

و في سياق متصل، أصاف المتحدث:” لم نستشر في القرار، نحن لسنا ضده و لسنا معه ما يهمنا في الموضوع، حرصنا ضمان السير الحسن لامتحان شهادة البكالوريا في جو، هذا تحقق بنسبة كبيرة ، الامتحان مر في ظروف جيدة، و المعطيات الأولى للتصحيح  أفادت بأن النتائج جد مقبولة “.

بالمقابل حذر بوديبة من تداعيات القرارات وتبعاته، خاصة فيما تعلق بالتسجيلات والاختصاصات في الجامعات، لافتا بأنه سيترتب عن ذلك صعوبة في تحقيق الاختيارات المطلوبة، و ضغط كبير على الاختصاصات المختلفة.

 

عبد الوهاب لعمري زقار

القرار يطرح مشكلة بالنسبة للهياكل البيداغوجية

 

حذر مكلف بالاتصال لدى الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين عبد الوهاب لعمري زقار من تداعيات قرار وزارة التربية الوطنية بإنجاح التلاميذ الذين تحصلوا على 9 من 20 في شهادة البكالوريا، لافتا بأن هنا القرار سيفقد قيمة البكالوريا و يطرح مشكلة أخرى  بالنسبة للمرافق الجامعية لاستقبال للعدد الكبير للتلاميذ الناجحين في امتحان شهادة البكالوريا.

لفت مكلف بالاتصال لدى الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين عبد الوهاب لعمري زقار بأنه لم يتم استشارة الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين بخصوص  قرار وزارة التربية الوطنية بتخفيض معدل شهادة البكالوريا إلى 9 من 20،  ، لافتا بأن نقابته  تجهل خلفية القرار إن كانت اجتماعية أو سياسية.

و حذر عبد الوهاب لعمري من عواقب هذا القرار، لافتا :”  تبعات القرار ستكون وخيمة على مستوى مرافق الاستقبال ، و قيمة البكالورياء ، بالإضافة  إلى الضغط على الجامعات الذي تعاني من الاكتظاظ و ستكون بمثابة محاشر، القرارسيفقد قيمة البكالوريا التي كانت متدنية و غير معترف بها في دول العالم ، وبهذا القرار ستفقد مصداقيتها أكثر ، و ستطرح مشكلة أخرى بالنسبة للمرافق الجامعية لاستقبال العدد الكبير الناجحين .

 

فرڨنيس نبيل

قرار غير صائب أقصى الشركاء الاجتماعيين

 

فتح النقابي وناشط تربوي فرڨنيس نبيل النار على الوصاية بخصوص قرار تخفيض معدل البكالورياإلى 9 من 20، معتبرا بأنه قرار غير صائب، لافتا بأنه لم تكون هناك مشاورات مع المختصين والشركاء الاجتماعيين بخصوصه.

اعتبر النقابي وناشط تربوي فرڨنيس في تصريح خص به “الوسط” قرار تخفيض معدل البكالوريا إلى 09/20 والولوج إلى عالم الجامعة هو قرار غير صائب نظرا للنتائج التي ستنجر على ذلك وهي نقص المقاعد البيداغوجيا في الجامعة.

وتوقع فرڨنيس نبيل ستشهد تدهور غير مسبوق للجامعة الجزائرية في الترتيب العالمي، لافتا بأن   قرارات الوصاية ارتجالية هادفة  لشراء السلم الاجتماعي فقط، معتبرا بأن أي اختصاص لمعدل تسعة  تدهور ترتيب العالمي الجامعة الجزائرية

 

فاتح سريبلي

لا بد من موافقة وزارة التعليم العالي

 

أكد رئيس المنظمة الطلابية الحرة فاتح سريبلي بأن تجسيد قرار وزارة التربية بتخفيص معدل شهادة البكالوريا إلى 9 من 20، سيخلق العديد من المشاكل على غرار الاكتظاظ والمقاعد البيداغوجية خاصة في السنوات الأولى على حد قوله.

انتقد رئيس المنظمة الطلابية الحرة فاتح سريبلي في تصريح خص به “الوسط” بأن قرار وزارة التربية بتخفيض معدل شهادة البكالوريا إلى 9 من 20، لافتا بأن تجسيد هذا القرار لن يتم إلا بعد موافقة وزارة التعليم العالي لأنها الوزارة التي سيطبق قفي هذا القرار.

و حذر رئيس المنظمة الطلابية الحرة فاتح سريبلي من تبعات القرار الذي سينعكس سلبا على أداء الجامعة في المرحلة المقبلة، خاصة أن الجامعة الجزائرية تعرف العددي من المشاكل على غرار الاكتظاظ و المستوى المتدني ، مصيفا :” كان من المفروض  أن يتخذ هذا القرار بعد معرفة نسبة النجاح “.

 

عبد القادر بودرامة

القرار تداعياته وخيمة على مستقبل الجامعة  

 

اعتبر الخبير في التربية عبد القادر بودرامة بأن قرار وزارة التربية بتخفيص معدل البكالوريا إلى 9 من 20، مرحب به إذا راعى تبعاته بخصوص الهياكل البيداغوجية، لافتا بانه إذا جاء  القرار منعزل دون تنسيق بين وزارة التربية و التعليم العالي أم القرار ج ستكون تداعياته وخيمة على مستقبل الجامعة.  

أشار الخبير في التربية عبد القادر بودرامة في تصريح خص به جريدة “الوسط” بأن قرار وزارة التربية الانتقال 9 نمن 20 إلى ما فوق ، ثم اتخاذه  مراعاة للظروف الاستثنائية التي تعيشها البلاد  بسبب أزمة كورونا،  لافتا بأن الوصاية و الدولة تحاول  أن تتأقلم مع ظرف بما ينبغي .

 

محمد بوضياف

هناك محاولة لإحراج الوزارة وإرباك الحكومة

 

اعتبر المحلل السياسي محمد بوضياف أن القول بأن قرار تخفيض معدل البكالوريا إلى 9 من 20  قرار سياسي ، هي محاولة لإحراج الوزارة وإرباك الحكومة ، لافتا بأن  كثير من قطاعات التكوين والتعليم تعاملت بمنطق التيسيير نظرا للظروف الاستثنائية.

اعتبر المحلل السياسي محمد بوضياف في تصريح خص به “الوسط” بأن القرار الأخير لوزارة التربية تقني اتخذ ته الوزارة بناء على تقييم الخبراء للوضع الاستثنائي الذي عاشته المؤسسة التربوية و التلاميذ معا ، لافتا بأن  ان الشركاء الاجتماعيين كانوا بعيدين عن حيثياته .

وفي سياق متصل، قال بوضياف:”  الغياب الطويل عن مقاعد الدراسة والحالة النفسية التي مرّ بها تلاميذ بعض المناطق ( البليدة والجزائر العاصمة وسطيف ) وغيرها لم تكن في صالحهم ، كما أن دروس الدعم التي الف التلاميذ الارتكاز عليها في هذا المستوى حرموا منها “.

إيمان لواس 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك