المركزية النقابية تتعهد بالتصعيد

في رد فعل غير مسبوق، من الاتحاد العام للعمال الجزائريين و الذي غير  من لهجته المعتادة تجاه الحكومة، مهدد نحو التصعيد، في حال تمت مراجعة قانون التقاعد، بما يمس بحقوق ومصالح المتقاعدين، في توجه مخالف تماما لما كانت عليه هذه الهيئة في عهد أمينها العام السابق، عبد المجيد سيدي السعيد.

هذا “التصعيد”، ظهر عندما خرج المكلف بالمنازعات الاجتماعية للمركزية النقابية، حسين معيزة، و الذي قال إن الاتحاد سيعمل كل ما في وسعه من أجل الوقوف في وجه مشروع قانون التقاعد الجديد، الذي وصفه بالخط الأحمر. .

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك