المديرية العامة للأمن الوطني: الشرطة أصبحت تحتل اليوم مكانة مرموقة في البنية المؤسساتية للدولة

 أكدت المديرية العامة للأمن الوطني، أن الشرطة الجزائرية أصبحت تحتل اليوم مكانة مرموقة في البنية المؤسساتية للدولة.

جاء هذا في افتتاحية مجلة الشرطة لشهر سبتمبر، والتي تحمل عنوان “حتى تبقى الجزائر بلد الأمن والإستقرار”،

وأفادت الإفتتاحية، أن الشرطة تسعى لتحقيق أداء أمني في مستوى تطلعات المواطن بدعم من الحكومة والوزارة الوصية.

وأضافت المجلة، أن الشرطة تسعة لمواجهة التحديات الأمنية الراهنة والمستقبلية والمساهمة في أمن المواطن وحماية الممتلكات بالتنسيق مع مختلف الأسلاك الأمنية وبمساندة الجيش الوطني الشعبي.

وأكدت مديرية الأمن الوطني، أن الشرطة اصبحت تحتل اليوم مكانة مرموقة في البنية المؤسساتية للدولة.

 كما أن الرهانات والتحديات الأمنية الكبيرة تستدعي تكامل وتناسق تام لجهود كافة الأسلاك الأمنية.

وأضافت المديرية، أن التنسيق والتكامل بين أجهزتنا الأمنية راجع إلى العقيدة الأمنية المستلهمة من طرف جيشنا وقيادته الحكيمة.

واختتمت إفتتاحية مجلة الشرطة بتعهد مصالح الأمن ببذل المجهودات في سبيل الوطن والمواطن وتؤدية الواجب طبقا للقانون.

وتابعت: “سنضطلع بمسؤولياتنا بكل تفان وإخلاص من منطلق أننا كرسنا أنفسنا لخدمة الوطن وهو ما نتشرف بتأديتها على الدوام حتى تبقى الجزائر بلد الأمن والإستقرار”.

 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك