المجلة الدولية للاتصال الاجتماعي تفتك تقدير الباحثين العرب

محتوى أكاديمي نوعي و صيت دولي

  • يصدرها معهد الإعلام بجامعة مستغانم

 

 

افتكت المجلة الدولية للاتصال الاجتماعي تقدير الباحثين العرب والعديد من الهيئات الأكادييمية المتخصصة في علوم الاتصال والإعلام وبمؤشر معامل تقدمت المجلة مؤخرا في اخر تنصيف للمجلات العلمية المحكمة وبإشراف من البرفيسور ” العربي بوعمامة ” مؤسس المجلة ورئيس تحريرها تسير المجلة نحو نشر عددها الخامس والعشرين بعد صدور العدد الرابع والعشرون الذي تضمن مقالات علمية لأساتذة باحثين من جامعات عربية وهيئات دولية عديدة واكتست محتويات المجلة العلمية حلة جديدة هذه المرة بتناول كفاءات اكاديمية ضمن المقالات المنشورة اشكاليات بحثية ومواضيع الراهن بإسقاط البحوث الأكاديمية اذ صدرت مقالات علمية حول ” الاتصال الصحي , اتصال الأزمات , الأخبار الكاذبة ” بعدد من اللغات الأجنبية ويبدي عدد من الباحثين العرب حماسا بشكل منتظم للنشر الاكاديمي في المجلة الدولية للاتصال الاجتماعي إذ التحق عدد من أساتذة التعليم العالي من جامعات عربية بالهيئة الاستشارية للمجلة منهم أساتذة من مصر والسعودية وقطر وتونس والإمارات والأردن .

المجلة الوحيدة في الاتصال

يقول البرفيسور ” العربي بوعمامة ” رئيس تحرير “المجلة الدولية للاتصال الاجتماعي ” أن مسارا نوعيا هاما تخطو نحو هيئة التحرير للمجلة التي تراهن على تنويع إصدارات المجلة من حيث نوعية المقالات العلمية المنشودة المحكمة والتي تمر عبر لجنة خبراء ومحكمين وبتقاليد وأعراف أكاديمية ثابتة افتكت من خلالها المجلة عبر طاقمها العلمي والتقني تقدير العديد من الأساتذة الباحثين في داخل الوطن وخارجه ممن نشروا مقالات علمية في المجلة ضمن أعدادها السابقة وحسب عدد من الأساتذة العرب الذين استطلعت ” الوسط ” آرائهم فيما تعلق بالنشر الأكاديمي فأكد أساتذة من تونس ومصر كفاءة هيئة المجلية الأكاديمية في الحفاظ على تقاليد صارمة في نشر المقالات البحثية والارتكاز على البحوث والدراسات الهامة والجديدة في حقل علوم الاتصال والإعلام اذ تعتبر المجلة الدولية للاتصال الاجتماعي المجلة الوحيدة في الاتصال التي افتكت معاملا نوعيا مؤخرا في آخر تصنيف للمجلات الاكاديمية

هيئة تحرير من كبار الاساتذة العرب

هذا وتضم هيئة التحرير والهيئة الاستشارية للمجلية كبار أساتذة الإعلام العرب منهم الدكتور ” عبد الله محمود ” من السعودية والدكتور ” أحمد عاطف حاتم من جامعة ” الأزهر بجمهورية مصر العربية والدكتور ” محمد ربابعة من المملكة الأردنية الهاشمية ويبدو أن تواجد كبار أساتذة الاعلام والاتصال في المجلة الدولية للاتصال يعتبر من أهم المؤشرات الهامة على مكانة المجلة التي تستعد لتكون ضمن المجلات المصنفة قريبا بعد جهد ناضل من أجله علميا أساتذة وباحثون يتقدمهم البرفيسور ” العربي بوعمامة ” الذي أشار إلى جهد نوعي متسمر يبذله بمعية أساتذة لجعل المجلة أحد المراجع الأكاديمية الهامة دوليا في مجال البحث العلمي الذي يتصل بالاتصال والإعلام وتركز الهيئة الاستشارية وهيئة تحرير المجلة على استقطاب العديد من الأساتذة العرب للنشر والمساهمة في مختلف محتويات المجلة العلمية المحكمة .

مقالات دولية نوعية

هذا وضمت المجلة في عددها الرابع والعشرون مقالات علمية محكمة لعدد من اساتذة العرب المحاضرين والباحثين في علوم الاتصال والإعلام وركزت العديد من المقالات العلمية المنشورة في العدد الحالي للمجلة الدولية للاتصال الاجتماعي على اشكاليات بحثية راهنية وآنية منها ” الاتصال الصحي ” و ” اتصال الأزمات ” و” الأخبار الكاذبة ” وهي مواضيع بحثية علمية راهنية يشتغل عليها باحثون أدرجوا دارسات كمية وكيفية نوعية في العدد الحالي للمجلة الدولية التي تستعد أيضا لتوزيع للنسخ أشمل وأوسع عبر مختلف الجامعات والهيئات الأكاديمية وحسب ما أشار مؤسس المجلة ورئيس تحريرها البرفيسور العربي بوعمامة ” فإن المجلة الدولية للاتصال الاجتماعي تستعد أيضا لإطلاق واجهة ومحتويات علمية جديدة في الأعداد القادمة

عدد خاص للباحث الراحل ” زهير احدادان “

هذا وفي التفاتة راقية ثمنها أساتذة الاعلام والاتصال من مختلف الجامعات أهدي عدد من أعداد المجلة مؤخرا للباحث والكاتب الصحفي ” زهير احدادان ” رحمه الله وهذا أن نظم مختبر الدراسات الاتصالية والإعلامية وتحليل الخطاب لجامعة مستغانم تأبينية على روح الفقيد الراحل وقد كان العدد المهدى للفقيد ثريا بالمقالات العلمية المحكمة التي تناولت تاريخ وراهن الصحافة الوطنية والعربية ويبدو أن  بادرة إهداء أعداد خاصة للقامات الأكاديمية في الاتصال والإعلام قد لقي التفاعل الواسع لدى أساتذة باحثين وأساتذة يتابعون باهتمام واسع كل نشاطات المجلة الدولية للاتصال الاجتماعي التي تعبر بشهادة العديد من الباحثين من أهم المجلات العربية الدولية التي تهتم بعلوم الاتصال والإعلام.

محمد مرواني

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك