“المجتمع الجزائري على ضوء الكتابات الأنثروبولوجية”

في استكتاب جماعي لمركز المدار المعرفي للأبحاث والدراسات

خصص مركز المدار المعرفي للأبحاث والدراسات بالجزائر بالتعاون مع مجلة مدارات أنثروبولوجية استكتابا جماعيا حول “المجتمع الجزائري من خلال الكتابات الأنثروبولوجية “، وسيقوم الدكتور عبد الوهاب باشا بالإشراف العام على هذا المؤلف الجديد، فيما سيتولى تنسيق وتقديم الدكتور مطرف عمر، ولقد ساهم في هذا المشروع الأكاديمي القيم  نخبة من الأساتذة والدكاترة والباحثين الجزائريين على رأسهم الدكتور عبد الحميد بورايو من المركز الجامعي تيبازة  المتخصص في الأدب الشعبي الجزائري  .

 

المنظومة العلمية والمعرفية للأنثروبولوجيا في الجامعة الجزائرية

 

ويتوقف هذا العمل الأكاديمي والعلمي الطموح عند وضع الأنثروبولوجيا في الجزائر بعد الاستقلال وحالة الإقصاء والتهميش التي عاشتها لفترة من الزمن مع استمرار نضال بعض الباحثين والمهتمين بهذا المجال   والذين كان لهم فضل كبير في الاعتماد على هذا العلم ضمن المنظومة العلمية والمعرفية للجامعة الجزائرية وهذا ما مطن الأنثروبولوجيا من فرض مكانا ومكانة ضمن عائلة العلوم الاجتماعية والإنسانية في الجزائر.

 

 

تجديد الأنثروبولوجيا معرفيا ومنهجيا

 

كما يبرز هذا المشروع الضخم، كيف استطاعت الأنثروبولوجيا أن تجدد موضوعها وتؤسس لنفسها حقلها المعرفي والمنهجي في مقاربتها وما قد تطرحه من أسئلة حول الهوية والمجتمع والحضارة والتاريخ والثقافة والدين والعادات والتقاليد والطقوس والمعتقدات والفنون والنظم الاجتماعية والدراسات الثقافية والسياسية والاقتصادية المحلية والوطنية وغيرها من الأسئلة العديدة والمتنوعة سواء في جوانبها المنهجية أو المعرفية أو الموضوعية.

 

الشخصيات الجزائرية التي أثرت الفكر الأنثروبولوجي 

 

 ويرصد هذا الاستكتاب الجماعي  الدراسات والأبحاث الأنثروبولوجية التي  كتبت  حول المجتمع الجزائري  سواء خلال الفترة الاستعمارية أو بعد الاستقلال كواحدة من بين الأهداف  مع التعرف على أهم المواضيع  والميادين والمناطق الجغرافية  التي كانت  محل بحث ودراسة   مع التعريف بمنهجية  التعامل مع هذه الكتابات الكولونيالية وكيفية الاستفادة منها ،وكيف ساهمت الهيئات والمؤسسات العلمية والشخصيات والباحثين في إثراء الفكر والمعرفة الأنثربولوجية في الجزائر ، مع إظهار واقع البحث  الأنثروبولوجي في الجزائر على ضوء مختلف الكتابات والمؤلفات والبحوث الميدانية في مجال الأنثروبولوجيا.

 

 إرث الكتابات الكولونيالية نقدا وتحقيقا

 

 ويركز هذا العمل العلمي على جملة من المحاور و يتوقف المحور الأول عند الأنثروبولوجيا والاستعمار ،وفيه مفهوم وخصائص وأهداف والغايات ومنهجية التعامل مع هذا الإرث من الكتابات الكولونيالية  نقدا وتحقيقا وكيفية الاستفادة منها، بينما  نجد في المحور الثاني من هذا الاستكتاب الجماعي  المجتمع الجزائري في الكتابات الأنثروبولوجية الكولونيالية  وعلاقتها بالتركيبة الاجتماعية للمجتمع الجزائري 🙁 طوارق ، قبائل ، بني ميزاب، منطقة الأوراس ، منطقة الصحراء وغيرها ) وحول المرأة والعائلة والقبيلة وحول الدين والتدين والأضرحة والأولياء الصالحين والعادات والتقاليد والتراث الشعبي والمواضيع الأخرى  ،  ويظهر المحور الثالث علاقة الدراسات الأنثروبولوجية  من خلال الجامعة الجزائرية  مع تسليط  الضوء على واقع الأنثروبولوجيا في الجامعات الجزائرية ورسائل الليسانس و الماستر و الماجستير وأطروحات الدكتوراه والكتب والمؤلفات والمجلات والدوريات العلمية الجزائرية   في مجال  الأنثروبولوجيا، وعلى  الهيئات والمؤسسات  والشخصيات الأنثربولوجية الجزائرية مع مراكز ومخابر الأبحاث المهتمة  بالدراسات الأنثروبولوجية  .

 

 “عبد الحميد بورايو” في اللجنة العلمية 

 

 وتتكون اللجنة العلمية للاستكتاب الجماعي الموسوم بـ “المجتمع الجزائري من خلال الكتابات الأنثروبولوجية” من مجموعة من الأساتذة والدكاترة والباحثين من مختلف جامعات الوطن  كالأستاذ الدكتور بورايو عبد الحميد من  المركز الجامعي تيبازة ومن جامعة تلمسان تشارك الدكتورة مليكة بن منصور والدكتور بن معمر بوخضرة، ومن مركز البحث في  الأنثروبولوجيا( الكراسك) وهران نجد الدكتورة سنوسي صليحة ود. حميدة نسيبة والدكتورة مريم بوزيد سبابو من مركز البحث في عصور ما قبل التاريخ وعلم  الإنسان والتاريخ  والدكتور جفال نور الدين وأ.د حفظا الله  بوبكر   والدكتورة بروقي وسيلة من جامعة تبسة و الدكتور محمد بن عمارة من جامعة بشار والدكتور بوالشرش نور الدين من جامعة عنابة والدكتور عبد القادر عوادي من جامعة الوادي  والدكتور عبد الرزاق أمقران من جامعة سطيف2، وأ.د معتوق جمال من جامعة البليدة 2 وأ.د سرقمة عاشور من جامعة غرادية والأستاذ والدكتور عبد القادر خليفة  من جامعة ورقلة و أ.د عبد القادر خليفة  من جامعة ورقلة  والأستاذ الدكتور رمضان محمد من المركز الجامعي عين تيموشنت وأ.د صيكوك قويدر من جامعة البيض والدكتور سليم درتوني من جامعة بسكرة وأ.د منصور مرقومة من جامعة مستغانم وأ.د لقجع عبد القادر  والدكتور تياقة  الصديق  ود. بورشمة الهادي من المركز الجامعي تمنراست ومن جامعة أدرار الدكتورة باشيخ أسماء.

حكيم مالك

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك