الكلاب الضالة تفتك برؤوس الأغنام بالاغواط

الموالون طالبو باحتواء المشكل

أعرب عدد من الموالين بعدد من المناطق والأحياء بولاية الاغواط  ، عن امتعاضهم واستيائهم الشديدين جراء الانتشار الرهيب للكلاب الضالة التي فتكت بعدد من رؤوس المواشي ، الأمر الذي كبدهم خسائر مادية معتبرة ، كما أن هذه الكلاب زرعت الرعب و الخوف في نفوس هؤلاء الموالين على أنفسهم و فلذات أكبادهم  ، وضعا جعلهم يناشدون الجهات المحلية بالتدخل العاجل و العمل على محاربة هذه الكلاب المفترسة التي خلفت لهم خسائر معتبرة في ثروة الحيوانات .

طالب عدد من الموالين بذات الولاية من السلطات المحلية بالتدخل العاجل ، لمحاربة الكلاب المفترسة التي فتكت بعدد هائل من رؤوس الأغنام ، مما كبدهم خسائر مادية معتبرة ، حيث تعمل هذه الكلاب على خنق الماشية و تركها ، كما يشتكي مولوا دائرة حاسي الرمل  من ذات المعضلة نتيجة تكاثر الكلاب المفترسة التي تعمل الشركات البترولية على إطلاقها في الفترات الليلية للتوجه هذه الكلاب إلى المصطلحات الزراعية التي تتواجد في المناطق البعيدة عن التجمعات السكنية و التي تتواجد بها الأغنام والماعز ، حيث تعمل هذه الكلاب الضالة على الفتك برؤوس الأغنام ، وهو ما جعل الموالين يعيشون في المعاناة نتيجة تخوفهم على أغنامهم .

و عليه طالب هؤلاء الموالين من الجهات المعنية بولاية الأغواط  التدخل العاجل و العمل على محاربة الكلاب المفترسة التي فتكت برؤوس أغنامهم و زرعت الرعب و الخوف في نفوسهم نتيجة توجههم إلى مستصلحاتهم الفلاحية في وقت مبكر  لسقي  مزارعهم و تقديم الكلأ لمواشيهم .

يذكر أن الكلاب المفترسة كبدت الموالين بالمناطق الرعوية بولاية الأغواط  خسائر فادحة خلال السنة الفارطة ، رغم تسيجهم للمكان المخصص لمواشيهم ، مطالبين من الشركات البترولية باحتواء هذه الكلاب و الامتناع عن ترك في الفترة الليلية لتجنب المزيد من الخسائر في هذه الثروة الحيوانية الهامة .

صالح ،ب

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك