الكاف تفتح تحقيق حول رشوة حكم اتحاد الجزائر وبلاطو يونايتد

ثلاثي التحكيم يملك تسجيلات صوتية والإقصاء في حال ثبوت التهمة

فجر صحافي قناة “بي بي سي” مفاجأة من العيار الثقيل بعدما كشف عن قيام احد طرفي المباراة التي جمعت فريقي اتحاد الجزائر ومضيفه بلاطو يونايتد النيجيري لحساب ذهاب الدور السادس عشر مكرر لمنافسة كأس الكاف بالعمل على التأثير على الحكم الجنوب إفريقي الذي أدار المقابلة من أجل ترتيب اللقاء ومساعدته على الفوز بنقاطه والذي شهدذ هزيمة تشكيلة “سوسطارة بهدفين لواحد، وفي هذا الصدد فإن المصدر لم يكشف عن هوية الفريق الطرف في فضيحة منح رشوة إلى الحكم والمقدرة قيمتها حسبه بمبلغ 10 ألف دولار حيث ترك الإبهام يلف الموضوع خاصة وأن فريق جزائري أحد طرفي الإتهام في ظل تأكيده امتلاك ثلاثي التحكيم تسجيلات صوتية تورّط المتهمين في عرض الرشوة بعدما رفضوا العرض المالي الذي تم تقديمه لهم وقاموا بتسجيل الحوار الذي جمعهم بأصحاب العرض ويحضرون لمنحه كدليل الاتهام إلى الكاف.
وسارع الاتحاد الإفريقي لكرة القدم من أجل فتح تحقيق حول الموضوع، أين قامت هيئة الملغاشي احمد أحمد بتكليف الأمين العام المساعد الغيني أنتوني بافوني بالتحقيق مع الحكام من جنوب إفريقيا، أين يطال التهديد بإقصاء الفريق المتورط في قضية الرشوة في حال ثبتت التهمة.

رشيد مالك: الاتحاد لعب بنزاهة ولا علاقة لنا لتهمة الرشوى

رفض مناجير اتحاد الجزائر رشيد مالك الرد على الاتهامات التي طالت فريقه في إمكانية الضلوع في تهمة الرشوة لحكم مباراتهم أمام بلاطو بونايتد، حيث أكد في تصريحات صحافية أمس أن الاتحاد لعب بكل شفافية ونزاهة وخاض المباراة بصورة عادية دون أي شبهة نحو عمله على ترتيب المقابلة مع الحكم الجنوب إفريقي، وأوضح رشيد مالك أنه كان حاضرا في الاجتماعي التقني الذي جرى ليلة المواجهة أين وقف على تسيير نائب رئيس الاتحادية الكاميرونية لكرة القدم محاور الاجتماع رغمك حضور محافظ المقابلة إلى جانب الحكام وممثلين عن الفريق المنافس، موضحا أن فريقه بريء من هذه التهم ولا يرد عليها باعتبار أن الطرف الآخر قد يكون المتهم بمنح الرشوة للحكم من أجل تسهيل مهمته.
عيشة ق.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك