القضاء على السل, “إلتزام ثابت للدولة”

أكد وزير الصحة و السكان و إصلاح المستشفيات,  مختار حسبلاوي يوم الخميس بالجزائر العاصمة إلى أن القضاء على داء السل هو  التزام ثابت للدولة و هو أحد الأولويات الأساسية لوزارة الصحة.

و خلال كلمة ألقاها بمناسبة اليوم العالمي لمحاربة داء السل نوه وزير الصحة و  السكان و إصلاح المستشفيات بنتائج البرنامج  الوطني لمحاربة السل الذي يعطي الأولوية لتشخيص و معالجة الحالات المعدية.

و أكد حسبلاوي في هذا الشأن أن “نتائج محاربة داء السل المعدي  جيدة لأنه لم يسبق للجزائر أن سجلت منذ الاستقلال معدل إصابة 8ر14 لكل 100.000  نسمة سنة 2017″, موضحا أن ” 7.389 حالة من أصل 22.746 حالة سل مسجلة خلال 2017   أي بنسبة 5ر32% هي حالات سل رئوي من بينها 6.011 حالة معدية”.

و أضاف الوزير أن “مرض السل خارج الرئتين  يستمر في التصاعد بمعدل إصابة بلغ  37 حالة لكل 100.000 نسمة”، و ذكر الوزير أن” تغير نمط  داء السل المتعارف عليه الذي لوحظ في العديد من  الدول حيث تعرف نسبة الاصابة بالسل غير الرئوي ارتفاعا مستمرا و هو ما يقتضي  إعادة توجيه الأولويات نحو هذا النوع من السل”.

و أكد حسبلاوي أن  اليوم  العالمي لمكافحة مرض السل  يعد ” فرصة أخرى  سانحة لمضاعفة الجهود التي تم  الشروع  فيها منذ مخطط بعث البرنامج  الوطني  لمكافحة  السل سنة 2000 و دعم استمرار انخفاض حالات الاصابة على الصعيد   الوطني  السل  لا سيما  السل خارج  الرئتين “.

كما أشار أن هذا اليوم  العالمي يحتفل به أيضا على  مستوى كافة  الولايات من   خلال حملة اعلامية و تربوية و تواصل حول  الوقاية  من  السل و التكفل به.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك