الطاقات المتجددة توجه الدولة المستقبلي

وزير الطاقة مصطفى قيطوني يؤكد:

  • 13 محطة تحلية مياه البحر بطاقة إنتاجية 2.5 مليون متر مكعب.
  • استطعنا تلبية 20 بالمئة من حاجيات المواطنين والفلاحين لموارد المياه.

أكد وزير الطاقة مصطفى قيطوني بان خيار التوجه نحو استغلال الطاقات المتجددة وترشيد استغلال هو الأخيار الوحيد الذي من شأنه أن يحق للجزائر أمنها الطاقوي والغذائي على المدى العيد.

كما وأشار مصطفى قيطوني في كلمته التي قدمها بمناسبة افتتاح أشغال المؤتمر الدولي الأول حول “الطاقات المتجددة، الأمن الطاقوي، والأمن الغذائي” المقام يوم أمس بمركز المؤتمرات الدولي”عبد اللطيف رحال”بالعاصمة بأن الدولة الجزائرية متجه نحو خيار الاستغلال الأمثل للطاقات المتجددة مؤكدا بأنها الألية الوحيدة التي من شأنها أن تحقق الأمن الطاقوي والغذائي للجزائر على المديين المتوسط والبعيد.

مشيرا في ذات السياق إلى ان الجزائر ومند سنة 2000 استطاعة أن تنجز 13 محطة لتحلية مياه البحر عبر مختلف ربوع الوطن  بطاقة إنتاجية بلغة 2.5 مليون متر مكعب يوميا وهو المورد المستغل في مجال توفير مياه الشرب وكذا إنتاج الطاقة الكهربائية التياستطاعة الجزائر من خلالها تغطي كافة ربوع الوطن بحسب قوله، مضيفا بأن هذه الطاقة الإنتاجية مكنة من تلبية 20 بالمئة من حاجيات المواطنين من المياه المستغلة للشرب وكذا في المجال الفلاحي.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك