الصحافة مدعوة للعب دورالوسيط بين الجزائريين

وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة, حسان رابحي

أكدت الحكومة أن الصحافة الوطنية بكل مكوناتها مدعوة إلى التحلي باليقظة والمسؤولية والوضوح في القيام  بدور لا يقل عن دور الوسيط لحوار حيوي بين جميع الجزائريين خدمة للمصلحة العليا للوطن.

وأوضحت الحكومة في تصريح أدلى به باسمها وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة, حسان رابحي بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة المصادف ل 3 ماي 2019 انه “يجب أن تكون اليقظة والمسؤولية والوضوح أدوات استبصار لكل صحافة  محترفة و تتميز بأخلاقيات المهنة حتى تكون في مستوى القيام بدور لا يقل عن دور الوسيط لحوار حيوي بين جميع الجزائريين في خدمة المصلحة العليا للأمة”ّ.

وجاء في التصريح أن “الجزائر تحيي مع باقي بلدان المعمورة اليوم العالمي لحرية الصحافة وتفكيرها متجه نحو كل أولئك الذين يؤدون هذه المهنة الإعلامية النبيلة في ظل المخاطرة بحياتهم أحيانا”.   وأضافت أن “هذه الفرصة مواتية للتنويه بان الصحافة الجزائرية التي التزمت  بالأمس بخدمة القضية الوطنية إبان حرب التحرير الوطني لم تكن اقل التزاما في  خدمة المسعى الوطني للتنمية غداة الاستقلال مباشرة, وقد دفعت ثمنا باهظا في سنوات الإرهاب جراء مقاومتها للظلامية والعنف في إطار تمسكها بخدمة الحفاظ على الجمهورية”.

  كما أشار التصريح الى ان “استرجاع الأمن والاستقرار قد فسح المجال للارتقاء بالصحافة وتطوير مواردها البشرية و وسائلها التقنية والتكنولوجية , وقد تطلب الأمر في  نفس الوقت الذهاب ابعد من ذلك لتجسيد أشواط أخرى من التقدم  سواء من حيث المساهمات  في المجال التقدم التقني والتكنولوجي أو من حيث انفتاح وسائل الإعلام في المجالات السمعية البصرية والإلكترونية”.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك