السفارة الفرنسية تستغل الحرم الجامعي الجزائري !

تساءل المنسق الوطني للكناس عبد الحفيظ ميلاط حول مدى قانونية عقد إحدى الجامعات بالجنوب لاتفاقية مع السفارة الفرنسية لفتح معهد فرنسي IF وقامت بتنظيم دورة تكوينية لبعض أساتذة اللغة الفرنسية للتدريس في هذا المعهد، متسائلا كيف يسمح للسفارة الفرنسية باستغلال حرم جامعة جزائرية لفتح معهد فرنسي IF، وكيف يسمح للأساتذة الذين تم اختيارهم بممارسة مهمتين وتقاضي أجرين، الأول من الدولة الجزائرية والثاني من السفارة الفرنسية؟!، وكيف يسمح بممارسة نشاط تعليمي تجاري أجنبي داخل جامعة جزائرية؟!

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك